المحتوى الرئيسى
تريندات

8 حيوانات دموية مخيفة تضمها غابات الأمازون.. تعرف عليها

08/25 20:06

تعتبر غابات الأمازون المطيرة من أكبر الغابات الاستوائية في العالم، فهي تمتاز بالتنوع البيولوجي، حيث يعيش نحو 10% من الأحياء المعروفة في العالم، ضمنها العديد من الحيوانات والمخلوقات الأكثر دموية في العالم وتصنف ضمن أكثر الأحياء غموضًا ورعبًا، وبعضها غير معروف أصله.

وفيما يلي استعراض لهذه الحيوانات والمخلوقات وفقًا لما ذكرته ناشيونال جيوغرافيك:

تزدحم غابات الأمازون بأنواع عديدة من الثعابين، ولكن الأفعى الجرسية واحدة من الحيوانات الأكثر دموية للبشر، ففي مؤخرة الذيل تجد جرسًا، تحذر به الأعداء ليفستحوا لها الطريق، ويقال أنها مسؤولة عن 9٪ من جميع لدغات الثعابين الخطيرة في أمريكا اللاتينية، ويوجد منها نحو 30 نوعًا، ونادرًا ما يزيد طولها على مترين.

تتغذى الأفاعي الجرسية على الطيور وصغار الحيوانات، والقليل منها يأكل الحيوانات البرمائية والزواحف، كما أنها تأكل القوارض والحيوانات الضارة بالمحاصيل.

تعرف لدغة العنكبوت البرازيلي، بأنها قاتلة في حال عدم علاجها على الفور، ويعتبره البعض أخطر عنكبوت في العالم، واكتشف لأول مرة في البرازيل، ويعيش في أماكن أخرى من أمريكا الجنوبية والوسطى، فهو من فصيلة العناكب الجوالة.

أحد حيوانات الأمازون الأكثر دموية، هو نوع نادر من القطط الكبيرة، ولديه جسم عضلي، فالأطراف مكتنزة وقصيرة نسبيًا، أما نظامه الغذائي فهو يتغذى على ما يقرب من87 نوعًا من الحيوانات المختلفة كالغزلان والفئران، ويقترب من خطر التهديد بالانقراض بسبب تدمير موائله، ويقتل أي إنسان يتجول في طريقه.

تعتبر أفعى الاناكوندا من أطول الثعابين في العالم، فهو لا يتوقف عن النمو، ويصل طوله إلى حوالي 21 قدمًا، كما أنه ليس من الثعابين السامة، ولا تأكل إلا عندما تجوع.

تقتل أفعى الأناكوندا فريستها عن طريق الضغط عليها لتتوقف عن التنفس، ومن ثم تبتلعها كاملة دون مضغ، وتستغرق أسبوعًا حتى تهضم الفريسة.

الكايمن أو التمساح الأسود من حيوانات الأمازون الأكثر خطورة، هو نوع من أنواع التماسيح، ويعيش حول نهر الأمازون، يتميز بلونه القاتم، ويتراوح طولة من الذكور مابين ثلاثة إلى أربعة أمتار ونصف، أما كبار السن فيصل طولهم إلى خمسة أمتار.

تعد أسماك البيرانا المفترسة النظام الغذائي والرئيسي لحيوان الكايمن، ولكنه يمكن أن يهاجم بعض الحيوانات مثل الغزال، والكابيبارا، وحتى الاناكوندا.

يعتبر الضفدع الأزرق واحد من أكثر حيوانات الأمازون دموية، فهو قادرة على قتل 10 أشخاص مرة واحدة، ويتراوح طوله في تلك المرحلة ما بين 3 إلى 4.5 سم، وتتميظ الإناث بكونها أطول بنحو نصف سم من الذكور.

أهم أخبار منوعات

Comments

عاجل