المحتوى الرئيسى
تريندات

التعليم: لا توجد اختبارات للخريجين المتقدمين لمسابقة العقود المؤقتة.. والاكتفاء بالشهادات المهارية للمعلم والمستندات المعتمدة.. الأفضلية للحاصلين على icdl وعضوية نقابة المعلمين.. والتعاقدات متواصلة ول - برلمانى

10/10 05:09

كشفت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، عدم عقد اختبارات للمتقدمين لمسابقة العقود المؤقتة للمعلمين والتى تستهدف 120 ألف معلم على أن يتم عقد تدريبات للمتقدمين والحصول على شهادات من جهات معينة تم التنسيق بينها وبين الوزارة. وأوضحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الأفضلية ستكون للحاصلين على شهادة المعلم المعروفة بـ icdl وأن يسجل فى نقابة المهنة التعليمية. أكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن فترة التقدم لمسابقة العقود المؤقتة للمعلمين والتى تستهدف 150 ألف معلم تستمر حتى نوفمبر، وأن التعاقدات الجديدة ستكون أولوية للذين تعاقدوا العام الماضى مع الوزارة وبنفس الأوراق والشروط، تسهيلا لهم وحتى لايتم استخراج أوراق جديدة مع تخفيف شروط العام الماضى، مثل إلغاء شرط القرابة لقيادات الوزارة، وأيضا القيد العائلى بحيث يكون الدرجة الأولى بدلا من الثالثة. وأوضحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن هذا العام سيتم تطبيق نظام جديد بتدريب طلاب السنة الأخيرة بالجامعات على التدريس لإعداد أنفسهم وتجهيز الأوراق المطلوبة والحصول على كافة الشهادات المطلوبة حتى يتم الاستعانة بهم فى الوقت المناسب. وأكدت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن أول شهر نوفمبر سيتم التعاقد مع أكثر من 35 ألف معلم من الأعداد المستهدفة. وقال الدكتور محمد عمر نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى لشئون المعلمين، إن ملف المعلمين صعب وفيه سلبيات كتير مرتبطة بثقافات ولتغيير هذه الثقافة تحتاج إلى وقت وجهد. وأضاف محمد عمر، أن الفترة الحالية تشهد تطوير شهادة الصلاحية للمعلمين والفترة المقبلة سيكون هناك شهادة مزاولة المهنة، مؤكدا أنه تم توحيد شكل صحيفة الأحوال للمعلمين كما تم تنفيذ تدريبات لـ530 ألف معلم بشكل مختلف عن السنوات السابقة، موضحا أن الوزارة تسعى إلى تغيير ثقافة المعلمين وخاصة ما يتعلق بالمهارات لدى بعض المعلمين والتى أصبحت لا تتناسب مع منظومة التطوير التى تتبناها الوزارة. وأشار محمد عمر، إلى أن هناك نوعين من المعلمين معلم موجود فى المنظومة ويتم التعامل معه بشكل هادئ والتأهيل والتدريب من خلال تفعيل تفعيل البرتكولات، إضافة إلى المعلمين الجدد الذين يتم تعيينهم، مؤكدا أن السياسة التعليمية الجديدة تحتاج إلى خريج بمهارات معينة. وأوضح نائب وزير التربية والتعليم، أن الوزارة وقعت مع كثير من الجهات المتخصصة فى اللغات لقياس مهارات المعلمين، ومن ثم تم استحداث شهادة المعلم المصرى، موضحا أن هناك تصورات موجودة للخروج برخصة مصرية تعتبر الأساس فى مهنة التدريس، مشددا على أن الفترة المقبلة تشهد تدخل فى المعلم الذى يقوم بالتدريس فى المدارس الخاصة لتكون الوزارة مطمئنة على ما يقدم للطلبة. وكشف نائب وزير التربية والتعليم، أن الوزارة لن تعين بشكل موسمى وإنما بشكل دورى لآن هناك متغيرات كبيرة فى أعضاء هيئة التدريس بشكل مستمر، مؤكدا أنه لا يوجد اختبارات للمعلمين المتقدمين للعمل فى التربية والتعليم، وإنما سيكون هناك شهادات يحصل عليها المتقدم، مضيفا أن الوزارة تحتاج إلى 350 ألف معلم هذا العام وهذا العدد يزيد العام المقبل وقد تصل الأعداد إلى مليون معلم خلال السنوات المقبلة. وأوضح نائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الوزارة تعمل وفق رؤية مصر 2030، مشيرا إلى أن الوزارة درست تجارب 10 دول فى تقييم المعلمين واستقدامهم منها إنجلترا وسنغافورة والولايات المتحدة الأمريكية والصين والإمارات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل