المحتوى الرئيسى
تريندات

مقالات الصحف.. رأى الأهرام: أهمية التحديث الصناعى لمصر.. مكرم محمد أحمد: قمة شرق المتوسط تحذر تركيا.. د. عمرو عبدالسميع: عربدة إيرانية.. خالد منتصر: حلم علاج السرطان يقترب.. محمود خليل: رب "العائلة ال - برلمانى

10/10 05:09

تناولت مقالات صحف القاهرة الصادرة صباح اليوم الخميس، العديد من القضايا، كان على رأسها: رأى الأهرام: أهمية التحديث الصناعى لمصر.. مكرم محمد أحمد: قمة شرق المتوسط تحذر تركيا.. د. عمرو عبدالسميع: عربدة إيرانية.. خالد منتصر: حلم علاج السرطان يقترب.. محمود خليل: رب "العائلة الأدهمية" الأهرام رأى الأهرام: أهمية التحديث الصناعى لمصر يؤكد المقال الافتتاحى لـ"الأهرام" أن المعرض والمنتدى التجارى لما يطلق عليه "الأسبوع الصناعى الكبير"، يعد فرصة ذهبية للشركات المصرية وقطاع الصناعة فى مصر للاطلاع على أحدث الابتكارات الصناعية فى مجال الآلات والمعدات والتقنيات الحديثة فى مجال الزراعة، وميكنة الإنتاج، ومعدات الطاقة خاصة مجالى البترول والغاز. مكرم محمد أحمد: قمة شرق المتوسط تحذر تركيا تناول الكاتب فى مقاله تشديد القمة الثلاثية التى جمعت أمس الأول فى القاهرة قادة مصر واليونان وقبرص، على مخاطر تصعيد التوتر شرق المتوسط، بسبب انشطة تركيا فى التنقيب على الغاز قبالى المياه القبرصية، موضحا أن تركيا كانت تأمل أن تكون محور إقليميا لتداول غاز شرق المتوسط، ولكن مصر استطاعات بمزاياها العديدة أن تكون المحور الإقليمى لتداول الغاز بالنسبة لقبرص واليونان وإسرائيل وفلسطين، لامتلاكها وحدها محطات إسالة الغاز وتصديره فى المنطقة. د. عمرو عبدالسميع: عربدة إيرانية يؤكد الكاتب فى مقاله على ضرورة التصدى بحزم للعربدة الايرانية فى الدول العربية، ضاربا مثالا بما اعلنته طهران منذ أيام أن أذرعها فى العراق ستتصدى للأمريكيين، وكأن الدولة الرسمية العراقية غير موجودة، ولا تستطيع الحديث عن نفسها أو عن مقدراتها، فيما يعد اختراق لسيادة هذه الدولة واعتداء على قرارها، مشيراً إلى أن إيران تعربد فى العراق كما فى لبنان عبر حزب الله، وفى اليمن عبر الحوثيين، كما فى سوريا عبر التدخل المباشر، بما يعنى تمدد نطاق الأمن القومى الإيرانى على حساب مجال الأمن القومى العربى. فاروق جويدة: لا تحزنى على ما مضى يؤكد الكاتب فى مقاله أن الأماكن تكون أحيانا أكثر وفاء من البشر، بعد رحيل وغياب الأخوة والاحباب ليصبح الإنسان وحيداً، موجهاً نصيحة لأحد قراءه تتحدث عن معاناتها من الوحدة وغياب الاحباب والأخوة، قائلاً: "لا تحزنى على ما مضى وحاولى أن تعيشى حياتك بما بقى لديك من مشاعر صفاء قلبك وحبك للحياة وذكرياتك فى هذا البيت القديم الجميل.. والله لا يترك ابدا مثل هذه القلوب المضيئة". الوطن خالد منتصر: حلم علاج السرطان يقترب تفاءل الكاتب فى مقاله باقتراب علاج مرض السرطان، لحصد الابحاث التى تخدم علاج السرطان على جائزة نوبل، مشيراً إلى فوز الأميركيان وليام كايلين وغريغ سيمنزا والبريطاني بيتر رادلكيف بجائزة نوبل للطب، بعد نجاحهم في اكتشاف كيفية تحسس الخلايا وتكيفها مع كمية الأكسجين المتوفرة، مما يسمح بمكافحة السرطان وفقر الدم. محمود خليل: رب "العائلة الأدهمية" يرى الكاتب فى مقاله أن من الدروس التى تعلمها الرئيس السادات من انتفاضة يناير 1977 أن الشارع ليس له، وأن المعارضين له من اليساريين والناصريين هم من يملكون القدرة على تحريكه، لذا فكّر الرئيس فى فتح المجال العام وتأسيس منظومة حزبية تستطيع السيطرة على الشارع لحسابه الخاص، فأسس الحزب الوطنى تيمناً بالحزب الشهير الذى أنشأه مصطفى كامل برعاية الخديو عباس حلمى عام 1907.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل