المحتوى الرئيسى
تريندات

"أبوالعز" بعد60 سنة تلميع: "الحب جزمة.. والغرام ورنيش"

09/23 06:57

«أبوالعز» يجلس فى جامعة القاهرة منتظراً «زبائنه»

دخل الجامعة بلا مجموع فى الثانوية، لأن مهنته لم تكن تلزمه بمجموع، فقد عاش 60 عاماً داخل الحرم الجامعى طلباً للرزق بتلميع الأحذية.. «الحب جزمة والغرام ورنيش».. «تعالى ألمّع لك الجزمة وأعمل لك تخفيض».. عبارات بسيطة يحاول «عبدالملاك تقاوى معوض»، 80 عاماً، الشهير بـ«أبو العز»، أن يستقطب بها زبائنه من الطلاب أمام كلية الآداب بجامعة القاهرة.

«أنا فى الجامعة من سنة 1962، عاصرت أكثر من 8 رؤساء جامعات منهم طه حسين وحلمى نمر، ورفعت المحجوب، وعاطف صبحى، وسيد دهشان، وآخرهم الدكتور محمد عثمان الخشت كان زبونى وبيلمّع جزمته عندى أيام ما كان طالب».

يبدأ «عبدالملاك» يومه فى السابعة صباحاً داخل حرم الجامعة وينتهى عمله فى الساعة الثانية عشرة ظهراً، ورغم معاناته من مرض السكر وضيق التنفس، فإن «أبو العز» يعتبر عمله هو الوجود كله: «ده أكل عيشى، وماليش غيره»، مضيفاً: «جوّزت 8 بنات من صندوق الورنيش ده، وعلّمتهم فى الجامعة هنا فى كلية آداب»، معرباً عن أسفه الشديد لما وصل إليه حال الشباب الجامعى حالياً: «الله يرحم أيام زمان.. ماكانتش البناطيل مقطّعة زى دلوقتى، بس هنعمل إيه؟!.. آدينا بنحاول نتعامل معاهم، ولو أنهم مابقوش يلمّعوا جزمهم زى شباب زمان».

في ذكرى ميلاد الفنان خليل مرسي، ترصد "الوطن" قصة عدم رؤيته الكعبة عندما كان أمامها وبكائه وحزنه الشديد.

نشر أحمد فهمي صورة لزوجته هنا الزاهد وهي داخل المستشفى خلال شهر العسيل معبرا أن الأمر بسبب العين

أهم أخبار منوعات

Comments

عاجل