المحتوى الرئيسى
تريندات

علاج قرحة المعدة والاثنى عشر.. تعرف على الأعراض وطرق الوقاية

08/24 12:42

قرحة المعدة، أو ألم البطن، يعانى منها كثيرون، دون الإلمام بأسبابها أن معرفة العادات التى أدت إلى هذا الألم، لذلك نستعرض فى السطور التالية علاج قرحة المعدة والاثنى عشر، وما الأعراض التى تصاحب هذا الألم، وما أساليب العلاج اللازمة.

تصاحب قرحة المعدة والاثنى عشر أعراض يجب الإلمام بها من أجل استشارة الطبيب إذا لزم الأمر، من بينها ألم شديد فى منطقة البطن، والشعور بالحرقة وحدوث انتفاخ في أعلى البطن، وعدم القدرة على تحمّل أنواع معينة من الأطعمة، و فقدان الشهية، و قد يحدث نزيف من القرحة يخرج من الفم أو القيء  الأمر الذى يتطلب علاج سريع، كما أن من بين المضاعفات الناجمة عن قرحة الاثنى عشر هو شعور بألم مفاجئ وذلك نتيجة انسداد معوي يمنع الطعام من المرور خلال القناة الهضمية، أو اختراق في جدار المعدة أو الاثني عشر.

العديد من الأسباب والعوامل التي تؤدي إلى قرحة المعدة والاثنى عشر، يأتى أبرزها نتيجة البكتيريا الملوية البوابية تعد أحد الأسباب التى تؤدى للإصابة بقرحة المعدة والاثنى عشر، حيث تسبب الإضرار بجدار المعدة، وتنتقل عن طريق الماء، أو أواني الطعام الملوثة، فضلا عن تناول بعض الأدوية بدون استشارة الطبيب والتي تزيد من احتمالية الاصابة بقرحة المعدة، حيث أن تلك الأدوية تعد من مضادات الالتهاب غير الستيرودية والتى تؤثر على جدار المعدة.

يتمثل علاج قرحة المعدة والاثنى عشر فى الابتعاد عن التدخين وشرب الكحول التوقف عن تناول الأطعمة الحارة والساخنة، فضلا عن عدم التوتر، هذا بالإضافة إلى العمل على تناول أطعمة غنية بالألياف والفاكهة والخضار، كما ينصح باحرص على تناول الأدوية التى وصفها الطبيب المختص، إلا أن هناك بعض الحالات التى تتطلب تدخل أو علاج جراحى .

أهم أخبار مرأة

Comments

عاجل