المحتوى الرئيسى
تريندات

شيري عادل ومعز مسعود: طلاق تأخر 407 أيام وزيجة كتبت نهايتها منذ بدايتها - المصري لايت

08/23 20:02

ترددت في الساعات الأخيرة أنباء تفيد بانفصال المنتج والداعية الإسلامي، معز مسعود، من الفنانة الشابة شيري عادل، بعد ما يقرب من 407 أيام فقط من زواجهما، الذي أثار جدلًا فور الإعلان عنه.

وفي صباح أعلنت الفنانة شيري عادل، انفصالها عن الداعية معز مسعود بعد زواج دام عامًا.

لم تكن حياة الثنائي محفوظة عن الأضواء، فعاشا في حالة شد وجذب مع الجمهور ووسائل الإعلام، وسعى كل منهما للرد على ما يُثار عبر بيانات رسمية، وهي الحدة والتفاعل التي هدأت بمرور الأيام حتى وصلنا إلى ما يشبه نهاية محتومة لارتباطهما، بنشر شيري عادل تأكيد الانفصال عبر خاصية story عبر حسابها على إنستجرام.

وبدأت القصة، في 11 يوليو من العام الماضي، حينما فاجأ «مسعود» العامة بإعلانه الزواج من «شيري» في بيان صحفي، خاصةً وأنه كان منفصلًا عن زوجته السابقة، بسنت نور الدين، قبل هذا الإعلان بـ10 أشهر فقط، ما فتح عليه باب النقد، خاصةً وأنه كان من الداعين لارتداء الفتيات للحجاب، وهو ما لم تقدم عليه الفنانة رغم ارتباطهما.

ونشأت العلاقة بين الثنائي خلال تصوير مسلسل «السهام المارقة»، فـ«شيري» شاركت كممثلة، أما «مسعود» كان منتجًا للعمل، وبعد ارتباطهما أنتج جزءًا ثانيًا منه أُذيع العام الجاري.

وفي ظل الهجوم الشديد على ارتباط الثنائي، اضطر «مسعود» إلى الرد، في بيان مطوّل نشره عبر صفحته بـ«فيس بوك»، عقب 5 أيام فقط من زواجهما، بدأه بشكر المهنئين لهما، ثم رد على جزئية عدم ارتداء «شيري» للحجاب: «الاحتشام في الملبس هو أساس ما يسمى اليوم بالحجاب، وغطاء الرأس هو التاج الذي يكتمل به الاحتشام، وبالتالي فان تحقيق الاحتشام في الملبس هو أكثر من 90% من الحجاب، كما وضحت منذ عام 2009، فضلًا عن أن الالتزام بغطاء الرأس ليس مقياسًا مطلقًا للحكم على مدى قرب المرأة أو بعدها من ربها».

وعن الجدل الذي أثاره زواجهما قال «مسعود» حينها: «كنت أعلم بالطبع أن خبر زواجي سيحدث الحيرة والتساؤلات عند الكثيرين، ولكنني أعلم بتفاصيل حياتي الشخصية والإطار الزمني الحقيقي لكل مرحلة، ولم ارتكب حرامًا أو عيبًا»، منهيًا: «أنا شخص تزوج في النور أمام الجميع، ولا أطلب من أي أحد تغيير مواقفه إطلاقًا، لكنني أطلب من الجميع احترام حياتي الشخصية ونقل الحقائق وليس الشائعات».

ولم ترحم الشائعات العروسين لمدة شهر كامل، فاستمرت الأنباء تتردد بين الحين والآخر عن طلاقهما، وهو ما استفز «مسعود» مجددًا بإصدار بيان جديد ينفي فيه الانفصال، معربًا عن انزعاجه الشديد: «فضول الإعلام واقتحام الناس لحياتنا بيؤذينا لأبعد الحدود.. لو إحنا عاوزين نقول لكم حاجة إحنا هانقولهالكم سوا وبكل وضوح، من فضلكم احترموا حياتنا الشخصية».

واستمر الشد والجذب بين الزوجين والجمهور، لكن رد «مسعود» اختلف عن السابق، فبدلًا من البيانات المطولة ذات اللهجة الشديدة قرر التعبير عن حبه لـ«شيري» علنًا، حينما نشر صورة تجمعه بها عبر حسابه الشخصي بـ«تويتر»، ودوّن: «سأظل اتذكرك بهذه الطريقة».

أهم أخبار منوعات

Comments

عاجل