المحتوى الرئيسى
تريندات

احذر استعمال مسحة الأذن القطنية تسبب العدوى وفقدان السمع وقد تؤدى للوفاة - اليوم السابع

08/14 17:04

حذرت امرأة أسترالية من مخاطر إساءة استخدام مسحات القطن  المستخدمة فى تنظيف الأذن، بعد أن تسببت فى اصابتها بالعدوى التي تهدد الحياة، و تآكل جمجمتها مع فقدان السمع بشكل دائم.

وقالت مجلة" Newsweek"، إن المرأة التي عرفت باسم ياسمين،  كانت تقوم بتنظيف أذنيها كل ليلة بمسحة قطنية، مما أدى إلى فقدان السمع فى أذنها اليسرى منذ عدة سنوات، بدأت أذن الفتاة البالغة من العمر 37 عامًا في الشعور بالألم، قام طبيب ياسمين بتشخيصها بعدوى الأذن، وذهبت إلى منزلها بعد أن وصف لها المضادات الحيوية، واصلت تنظيف أذنها بمسحة، وبدأت تلاحظ وجود دم على القطن.

نصحها طبيب آخر بإجراء اختبار السمع، اكتشفت ياسمين أنها أصيبت بصمم معتدل، أخصائي الأذن والأنف والحنجرة أجرى فحصًا مقطعيًا لياسمين، وعند تقييم النتائج، أخبرها بأنها كان يجب أن تزوره قبل 4 أو 5 سنوات..

كشفت الاختبارات أن ألياف مسحة القطن أصبحت عالقة في أذنها على مدار 5 سنوات، وأصيبت بالعدوى، وأوضح لها الطبيب بأنها بحاجة لعملية جراحية بالأذن.

قالت ياسمين، كان القطن يتجمع لمدة تصل إلى    5سنوات، وكانت عظام الجمجمة خلف الأذن رقيقة مثل الورق، لم يكن لدي أدنى فكرة أنه قاتلًا مخفيًا كان مثبتًا داخل أذنى.

قام الجراحون بقطع الأنسجة المصابة، وإعادة بناء قناة أذنها، أخبر جراح الياسمين بأنها كانت تدفع المسحة "بعيدًا جدًا" إلى أذنها، وقال لها الجراحون: إذا انتظرت لفترة أطول، ستتوفى.

حثت ياسمين الآخرين على زيارة الطبيب إذا لاحظو حدوث خطأ في أذنهم ، مضيفة :"أحاول الآن أن أحذر الجميع من مخاطر إساءة استخدام مسحة القطن، والتى تسبب العدوى.

وأشارت المجلة إلى أنه فى حين يعتقد على نطاق واسع بأن مسحة القطن أداة آمنة، ومناسبة لتنظيف الأذنين، يحذر الخبراء من استخدامها.

قال كارل فيليبوت، السكرتير الفخري لجمعية جراحة الأذن والأنف والحنجرة البريطانية، لمجلة نيوزويك: "بالنسبة لمعظم الناس، يكون إنتاج الشمع طبيعيًا وآذانهم ذاتية التنظيف، عدد قليل من الناس يتم انتاج الكثير من الشمع فى الأذنين، وتحتاج إلى مساعدة لتطهيرها.

أهم أخبار مرأة

Comments

عاجل