المحتوى الرئيسى
رياضة

الطفلة "هَنا" و"البينج بونج".. قصة حب بدأت بالصدفة وانتهت بفضية العالم

08/11 01:55

تروي رضوى عزب، والدة الطفلة "هَنا"، أن الحلم بدا مستحيلا في بدايته، حيث عشقت لعبة تنس الطاولة قبل أن تكمل عامها الرابع، ولم تجد في أي من صالات النادي الأهلي طاولة تنس تناسب قصر قامتها حتى جاء مدربها، كابتن خالد عثمان، بالحل العبقري ليقرر "قص الترابيزة" ويتولى تدريبها بنفسه لمدة عامين قبل أن تنقلها مهارتها لفريق النادي وتبدأ الاستعداد للمشاركة محليا ثم دوليا.

فبراير من عام 2015، كان هو التاريخ الذي حمل السعادة لـ"هنا"، وفقا لوالدتها، حيث خطت أولى خطواتها الدولية في السويد لتنتهي هذه الخطوة بذكر الاتحاد الدولي لها في مقال عن المنتخب المصري وصفها بأصغر مشاركة في البطولة، ولتواصل البطلة المصرية المران محافظة على التفوق الدراسي إلى جانب الرياضي بمساعدة مدرسيها، الذين "يكونوا في انتظارها بعد كل بطولة لتعويض ما فاتها".

بطولات عديدة حصدت فيها الطفلة المصرية ذات الـ11 عاما، الميدالية الذهبية في لعبة "تنس الطاولة"، على رأسها بطولة العرب فردي وزوجي تحت سن 12 سنة وبطولة تونس الدولية لتنس الطاولة تحت سن 13 سنة وبطولة مصر الدولية للناشئين تحت سن 12 سنة.

وفي عام 2016 تصدرت المراكز الأولى فيكل من بطولة الجزائر الدولية للناشئين تحت سن 12 سنة، وبطولة هالمستاد ماسترز تحت سن 14 سنة في السويد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل