المحتوى الرئيسى
رياضة

حوار| محمد أشرف: طلبت الرحيل من الزمالك حتى لا أكرر خطأ الموسم الماضي.. وطريقة لعب «جروس» لا تناسبني

08/10 11:33

برز اسمه بشدة ضمن صفوف طلائع الجيش الموسم قبل الماضى، ما جعل الزمالك يسارع بالحصول على خدماته، توقع الجميع تألقه مع الأبيض، خاصة أن بداياته كانت جيدة جداً، لكن سرعان ما لازم دكة البدلاء، وبعدها خرج من حسابات الجهاز الفنى، محمد أشرف «روقة» التقته «الوطن» فى حوار خاص كشف خلاله أسباب ابتعاده عن التشكيل الأساسى للزمالك الموسم الماضى، وخروجه من الفريق، وهدفه مع إنبى فى تجربته الجديدة، وأشياء أخرى تحدث عنها بصراحة.

 «روقة» بعد مغادرة ميت عقبة واللعب مع إنبى:لاعبو الأبيض الأفضل فى مصر حالياً

 ما سبب رحيلك عن الزمالك والإعارة لفريق إنبى؟

- أنا من طلبت الرحيل حتى لا أكرر خطأ الموسم الماضى، وأظل بديلاً مثلما حدث، وشعرت بذلك بعد معسكر ألمانيا مباشرة، خاصة أن مكانى يوجد به عدد كبير من اللاعبين، فضلاً عن التدعيمات الجديدة مثل محمد حسن والتونسى فرجانى ساسى.

أليس غريباً طلبك الرحيل وحظوظ جميع اللاعبين متساوية مع الجهاز الفنى الجديد بقيادة «جروس»؟

- هذا أمر صحيح، لكن خلال معسكر ألمانيا شعرت أن فرصتى فى الوجود بالتشكيل الأساسى ستكون صعبة للغاية، وطريقة ونظام «جروس» لا تناسبنى لذلك طلبت الرحيل بعد العودة للقاهرة، وأشكر «جروس» على موافقته على طلبى وتفهمه لرغبتى.

رئيس الزمالك دائماً ما كان يشيد بك كيف وافق على رحيلك؟

- أشكره بالطبع على إشادته الدائمة بى ومطالبته بوجودى فى منتخب مصر وهذا الأمر أسعدنى، كما أنه كان رافضاً رفضاً قاطعاً لمبدأ رحيلى لكنه استجاب فى النهاية لرغبتى، مشدداً على أننى لاعب كبير وإضافة لأى مكان، لكنه لا يرغب فى الوقوف أمام مصلحتى وسمح لى بالرحيل.

بالمناسبة كيف كنت ترى حديثه عن انضمامك للمنتخب؟

- أمر أسعدنى بالطبع لكن فى أوقات كثيرة كنت أشارك وأقدم مستوى طيباً ولم أنضم للمنتخب وهذا الأمر فى الأول والآخر «قسمة ونصيب»، ولا أرهق نفسى كثيراً فى التفكير فيه، أحاول التركيز فى تقديم أفضل ما لدى.

ما رأيك فى ظاهرة تغيير المدربين فى الزمالك؟ وهل ترى لها أثراً سلبياً؟

- لا أعتقد أن هذا الأمر سبب فى عدم تتويج الفريق بالبطولات، كل مدرب تولى مسئولية الفريق حصل على الفرصة كاملة، كما أنهم لم يغيروا كثيراً فى شكل الفريق أو العناصر التى اعتمدوا عليها لذلك لا أعتقد أن هناك أثراً سلبياً من ذلك.

ظاهرة تغيير المدربين لن تؤثر سلباً على الفريق.. وشعرت فى ألمانيا بأن لا مكان لى بالتشكيل

ما السبب فى عدم حصولك على الفرصة الموسم الماضى؟

- لا أعلم بشكل دقيق الأسباب، شاركت مع «نيبوشا» فى البداية ثم تعرضت للإصابة ولم أحصل على الفرصة بالشكل الذى كنت أتوقعه وأنتظره، وتكرر الأمر مع المدربين الذين تولوا المسئولية خلفاً له، أرى أن لكل مدرب وجهة نظره ورؤيته الخاصة به، وأنا أحترم ذلك جداً، فقط أقوم بما يجب علىّ عمله وهو الاجتهاد فى التدريبات وانتظار الفرصة فقط، فلم أسأل أحداً منهم عن سبب استبعادى مطلقاً.

برأيك ما أكثر شىء أثر سلباً على الزمالك الموسم الماضى؟

- أعتقد أن الانسجام كان غائباً بعض الشىء عن اللاعبين لكثرة تغيير قوام الفريق، وعندما حدث التجانس تحسن الوضع كثيراً، كما أن الجهاز الفنى لم شمل اللاعبين والجميع كان عازماً على تحقيق بطولة الكأس بعد الفوز على الأهلى فى الدورى، وفى رأيى عدم تغيير اللاعبين بشكل كبير هذا الموسم سيسهم فى تحسين شكل وأداء الأبيض فى الموسم الجديد.

هل يستطيع الزمالك المنافسة على البطولات الموسم المقبل؟

- قبل رحيلى الجميع تعاهد على ضرورة المنافسة على كل الألقاب التى سيخوضها الأبيض فى الموسم الجديد، وهذا هو هدف المجموعة الحالية مع الجهاز الفنى، الزمالك هذا الموسم يضم لاعبين على أعلى مستوى، وهم الأفضل فى مصر حالياً، ولا ينقص الفريق شىء لتحقيق البطولات.

وفقاً للفترة التى قضيتها معه، ما رأيك فى «جروس» مدرب الزمالك؟

- «جروس»، مدرب كبير بالطبع صاحب شخصية قوية ويملك إمكانيات فنية على أعلى مستوى، لا أعتقد أن فريقاً بحجم الزمالك سيستقدم مدرباً بإمكانيات ضعيفة، السويسرى قادر على النجاح مع الأبيض هذا الموسم.

كيف رأيت رغبة الزمالك فى تجنيس معروف يوسف، وهو يلعب فى مركز الوسط نفس مركزك؟

- معروف يوسف من أكثر اللاعبين المميزين فى مركز الوسط ليس فى الزمالك فقط بل فى مصر، وهو أكثر من يعجبنى فى هذا المكان، إذا كان القانون يسمح بتجنيسه وهو لديه الرغبة فى ذلك فهذا الأمر سيكون مفيداً جداً للنادى فى رأيى، فهو يمثل إضافة كبيرة.

لا أعلم سبب عدم مشاركتى مع «نيبوشا» وغيره من المدربين.. الفريق البترولى بوابتى للتألق مجدداً.. وتحت أمر الزمالك للعودة فى أى وقت

ما هدفك مع إنبى فى الموسم الجديد؟

- فى البداية أشكر مسئولى إنبى والمدير الفنى خالد متولى الذى أصر على وجودى وطلب التعاقد معى فى مرات سابقة حتى تحقق ذلك مؤخراً، وأما عن هدفى بالطبع فهو الوجود ضمن التشكيل الأساسى واستعادة مستواى وتألقى مجدداً، ووجود دور مهم وقوى لى مع زملائى من أجل وضع إنبى فى مكانة جيدة ومميزة بجدول الترتيب، وتحقيق انتصارات تجعل اسم النادى فى مكانة أفضل.

ماذا عن العودة للزمالك والانضمام للمنتخب؟

- بالطبع أنا تحت أمر الزمالك فى أى وقت، لكن كما قلت هدفى فى الوقت الحالى الوجود بشكل أساسى مع إنبى وأن أكون عنصراً مؤثراً فى تشكيل الفريق البترولى وأساهم مع زملائى فى تحسين ترتيب الفريق واحتلاله لمركز متقدم وقتها سيقربنى هذا الأمر من العودة للزمالك دون شك، فضلاً عن الانضمام لمنتخب مصر، فأى جهاز فنى سيتابع لاعبى الفرق التى تؤدى وتحقق نتائج بشكل مميز، وأتمنى أن أكون من هؤلاء.

أهم أخبار الرياضة

Comments

عاجل