المحتوى الرئيسى
رياضة

هكذا علقت الصحافة الدولية على مباراة إنجلترا وكرواتيا

07/12 16:01

في مباراة شهدت الكثير من الإثارة والتشويق، نجح المنتخب الكرواتي في انتزاع تأشيرة المرور إلى نهائي مونديال روسيا، بعدما قلب تأخره في النتيجة إلى فوز أمام المنتخب الإنجليزي، الذي كان قريبا جدا من الوصول إلى نهائي أكبر عرس كروي في عالم الساحرة المستديرة.

وتباينت ردود فعل الصحفة الدولية على مباراة كرواتيا وإنجلترا، بين الإشادة بقوة شخصية المنتخب الكرواتي، وسوء الحظ الذي لازم منتخب "الأسود الثلاثة"، رغم توفره على تشكيلة شابة تعج بلاعبين من الطراز الأول.

بلغ المنتخب الإنجليزي المربع الذهبي لمونديال روسيا 2018 بفضل أدائه الرائع خلال الفوز المستحق على السويد بهدفين دون رد. وبذلك حجزت إنجلترا بطاقتها في دور الأربعة للمرة الثالثة في تاريخها والأولى منذ 1990. (07.07.2018)

واصل منتخب كرواتيا صناعة التاريخ في بطولة كأس العالم لكرة القدم المقامة حاليا في روسيا، بعدما تأهل للمباراة النهائية للمونديال للمرة الأولى في تاريخه، عقب فوزه المثير على منتخب انكلترا في الدور قبل النهائي للمسابقة. (11.07.2018)

وكتبت صحيفة "ذا صن" تقول :"انتهت مغامرة انجلترا الكبيرة في نهائيات كأس العالم...غادر اللاعبون الانجليز البطولة بالدموع وقلوب محطمة، في حين احتفل المنتخب الكرواتي بوصوله إلى النهائي".

وأكدت صحيفة "ديلي ميل" أن المنتخب الإنجليزي فشل في الفوز بكأس العالم، بيد أن وصوله إلى نصف النهائي هو بداية لشيء جيد في المستقبل، وأضافت الصحيفة الإنجليزية "لقد جعلتمونا نبتسم ونفتخر بما قمتم به...كل واحد منكم بطل".

أما صحيفة "ليكيب" الفرنسية، فقد علقت على فوز المنتخب الكرواتي قائلة، إن كرواتيا حجزت تأشيرة المرور إلى نهائي مونديال روسيا للمرة الأولى في تاريخها، وأضافت الصحيفة الرياضية المتخصصة أن المنتخب الكرواتي، نجح في بلوغ النهائي بعدما خاض الأشواط الإضافية للمرة الثالثة على التوالي.

كرواتيا تضرب موعدا مع فرنسا في نهائي خارج لعبة التوقعات.

في حين أشارت جريدة "لوفيغارو" أن كرواتيا ستلاقي فرنسا في نهائي ستحتضنه العاصمة الروسية موسكو، وتوقعت الصحيفة الفرنسية أن يكون النهائي حافلا بالكثير من الإثارة والتشويق، لاسيما وأن المنتخب الكرواتي يعج بمواهب كروية قادرة على خلق مشاكل كثيرة للمنتخب الفرنسي.

وكتبت صحيفة "كوريري ديلو سبورت" الإيطالية "ماندجوكيتش يُقصي إنجلترا، فقد حسم هدف مهاجم فريق يوفنتوس الإيطالي مباراة نصف النهائي، التي دخلت مرحلة الأشواط الإضافية، بعدما انتهى اللقاء بالتعادل هدف لكل منتخب".

بينما علقت صحيفة ماركا الإسبانية ذائعة الصيت على المباراة " فرنسا وكرواتيا. كرواتيا وفرنسا...التاريخ ضد البطولة...منتخبان يجمعهما هدف واحد ( التتويج بكأس العالم)".

وعلقت مجلة "دير شبيغل" الألمانية على موقعها الإلكتروني"شبيغل أونلاين": "كرواتيا تصل إلى نهائي كأس العالم"، وأضافت :"المنتخب الكرواتي يحتفل بأكبر نجاح كروي في تاريخه".

أما صحيفة "فرانكفورته ألغيماينه"، فقد أكدت أن المنتخب الكرواتي حرم المنتخب الإنجليزي من التأهل إلى نهائي كأس العالم، وأضافت الصحيفة الألمانية أن عزيمة المنتخب الكرواتي قلبت الطاولة على المنتخب الإنجليزي، الذي كان متقدما في النتيجة.

ووصفت أسبوعية "دي تسايت" تأهل كرواتيا إلى نهائي مونديال روسيا بالمفاجأة، وأردفت الصحيفة الألمانية أن كرواتيا البلد الصغير نجح في انتزاع تأشيرة المرور إلى النهائي، لأنه يتوفر على أحسن اللاعبين في البطولة.

في حين كتب موقع "تاغس شو" يقول إن "عزيمة منتخب كرواتيا عبدت طريقه نحو النهائي"، وأضاف الموقع الألماني أن المنتخب الكرواتي نجح في قلب تأخره في النتيجة إلى فوز على المنتخب الإنجليزي في مباراة تؤكد قوة شخصية كرواتيا.

هذه المرأة لا تدع مجالاً للشك والتخمين بشأن الفريق الذي تشجعه في كأس العالم. إنها تحمل قلبها الكرواتي على شفتيها.

المشجعون من الجزء البلجيكي من "بلاد الغال" فرحون بالأداء التاريخي الذي يقدمه نجوم فريقهم في كأس العالم بروسيا. هذا المشجع، يرتدي زي شخصية البدين "أوبليكس" في سلسلة الكارتون الشهيرة أستريكس وأوبليكس.

هذا المشجع ترك "قرن الألب" الشهير في وطنه واستعاض عنه بآلة أخرى في روسيا من أجل دب الحماس في نفوس لاعبي منتخب بلده، سويسرا.

في وطنهم لا يُسمح لهم بدخول ملاعب كرة القدم، لذلك فإن المتعة كبيرة بالنسبة للمشجعات من إيران خلال حضور نهائيات كأس العالم في روسيا. وربما يلفت ذلك إليهم أنظار النظام في إيران.

اليابانيون شعب مهذب جدا في العادة، لكن عندما يتعلق الأمر بكرة القدم، فلا ضير أن يخرجوا ألسنتهم وخصوصا عندما يلعب فريقهم بشكل جيد مثلما فعل في روسيا.

الأحمر، الأبيض، الأزرق، ولا ألوان غيرها! يضع المشجعون الفرنسيون ألوانهم الوطنية في شعرهم وعلى وجوههم كما يرتدون قمصان منتخبهم وعلم بلادهم.

في سن مبكرة تقوم هذه الطفلة البرازيلية بتشجيع منتخب بلدها. ويبدو أن الحماس لـمنتخب "السيليساو" قد وصل إليها عن طريق لبن الأم.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل