المحتوى الرئيسى
رياضة

تحليل الـ«dna» لأطفال المريوطية: ليسوا أشقاء.. وأحرقوا بعد قتلهم

07/12 15:06

مصادر: الأطفال تعرضوا للحرق والخنق.. وكيد النسا وراء شائعة القبض على موظف القصر العيني

واصلت نيابة العمرانية والطالبية بإشراف المستشار حاتم فاضل، المحامي العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، التحقيق في واقعة العثور على 3 جثث لأطفال في حالة تعفن بمنطقة المريوطية والشهيرة بأطفال المريوطية، واستعجلت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة وسرعة تحديد الجناة والقبض عليهم.

وقالت مصادر أمنية، إن التقارير الطبية الخاصة بجثماين الأطفال والطب الشرعي وتحليل «DNA» التي أجراها الطب الشرعي والأدلة الجنائية مع الأطفال أثبتت أنهم غير أشقاء، لافتا إلى أنه جاري مقارنة البصمة الوراثية لهم مع الأهالي الذين سبق وأن قدموا بلاغات حول اختفاء أطفالهم للكشف عن هويتهم.

وأضافت المصادر، أن أجهزة الأمن داهمت عددا من الشقق القريبة من موقع تواجد الجثث بالعمرانية، لبيان مدى تورط أي منها في الحادث، مشيرًا إلى أن الأطفال تعرضوا للحرق من الدرجة الثالثة والرابعة بعد قتلهم، وأن الجاني تخلص من الجثث بعد أيام من قتلهم خوفا من افتضاح أمره.

وأشارت المصادر إلى أن التقارير الطبية والتحريات أثبتت أن الجثث تعرضت لحالات كسر بالجسد بسبب إلقائهم من مكان مرتفع، ذاكرة أن المتهمين بقتل الأطفال الثلاثة قد يكونوا ألقوا الجثث من أعلى الطريق الدائري أعلى الكوبري، والذي يفسر الكسور الموجودة بجسدهم.

فيما نفت المصادر ما تم تداوله من أخبار على بعض مواقع التواصل الاجتماعي من بينها "فيسبوك" بشأن القبض على موظف القصر العيني "ط.ا"؛ لاتهامه في قضية أطفال المريوطية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل