المحتوى الرئيسى
worldcup2018

«إجراءات حاسمة».. كيف تخطط مصر لحل أزمة سد النهضة؟

04/17 13:19

أكد موقع "المونيتور" الأمريكي، أن القاهرة تواجه تحديًا جديدًا بشأن مفاوضات سد النهضة، والجولة التي دعت لاستضافتها الجمعة المقبل، من أجل التوصل لحل وسط حول الخلاف الفني والتعثرات المتتالية التي تواجه الفنيين، لإتمام دراسات تأثيرات سد النهضة، والتوصل لصيغة توافقية لملء خزان السد وتشغيله.

وأضاف التقرير، أن ملف سد النهضة على رأس الأجندة السياسية التي تنتظر إجراءات وقرارات حاسمة من الرئيس عبدالفتاح السيسي، في فترة ولايته الجديدة، لطمأنة الرأي العام.

وأكد مصدر دبلوماسي مصري في تصريحات لـ"المونيتور"، أن العودة إلى طاولة المفاوضات، تؤكد إيمان الحكومة المصرية بالحلول التوافقية والسياسية دون التصعيد والدخول في صدامات، وأنها بلغت أقصى درجات المرونة، مضيفًا أن هناك تكليفات رئاسية بضرورة الوصول إلى نتائج محددة، تتمثل في إيجاد طريقة لاستكمال الدراسات الفنية لإيجاد ضمانات لإثبات أضرار السد على الأمن المائي، والاستخدامات الحالية لمصر من مياه النيل، ونسب الملوحة في أراضي الدلتا، فضلًا عن إيجاد وسيلة لضمان التزام الجانب الإثيوبي باحترام نتائج الدراسات وتنفيذ مخرجاتها.

وأوضح المصدر، أن العجز المائي تجاوز 20 مليار مترمكعب، ولا يمكن تحمل نتائج أي قرارات أحادية للتخزين من جانب إثيوبيا أو فرض سياسة الأمر الواقع، وتستهدف إثيوبيا تخزين 74 مليار مترمكعب من المياه في بحيرة سد النهضة، وتوليد 6450 ميجا وات من الكهرباء، مع استكمال مراحل البناء في سد النهضة والتي بدأت دون التشاور مع مصر في أبريل 2011.

ومن جانبه قال مصدر إثيوبي، رفض الكشف عن هويته لـ"المونيتور": إن "استمرار إثيوبيا في المفاوضات هو تأكيد لحرصنا على التعاون والتوافق مع دولتي المصب، والتأكيد على أن سد النهضة سيكون لمصلحة الدول الثلاثة"، مؤكدًا: أنه "لا يوجد نص قانوني يلزم إثيوبيا بوقف البناء أو التخزين في السد، وخطتنا للملء تراعي مصالح جميع الأطراف وتقلل من نسب الضرر".

وأضاف: أن "الإدارة الإثيوبية في موقف بالغ الحساسية أمام الشعب الذي يعلق آمالًا كبيرة على سد النهضة في التنمية، إذا ما أعلن رئيس الوزراء الجديد آبي أحمد عن أي توافق يبدو في صيغته أنه تنازل لصالح مصر أو يتسبب في أي عرقلة للخطط لاستكمال بناء السد وتشغيله".

أما بالنسبة للجانب السوداني، أوضح لـ"المونيتور"، أن الموقف السوداني يتضمن محاولات تقريب وجهات النظر بين الجانبين المصري والإثيوبي، من دون إبداء أي انحيازات لأي طرف.

أهم أخبار العالم

Comments

عاجل