المحتوى الرئيسى
رياضة

15 معلومات قد تود معرفتها عن فيلم "يوم الدين" المشارك في مهرجان كان

04/17 09:33

بعد غياب دام تقريبا ست سنوات، استطاعت السينما المصرية أن تعود، وتحجز مكانا لها في الدورة الـ71 من مهرجان كا ن السينمائي الدولي، المقرر إنطلاقه في الفترة مابين 8 مايو، وحتى 19 من نفس الشهر المقبل.

وقد أعلنت إدارة المهرجان منذ أيام قليلة عن قائمة الأفلام التي اُختيرت ضمن المسابقة الرسمية للمهرجان، والتي تتنافس على جائزة السعفة الذهبية، وكانت المفاجأة اختيار فيلم مصري، وهو يوم الدين، ليُشارك ضمن فعاليات هذه الدورة.

وفي هذا التقرير يستعرض لكم موقع السينما بعض المعلومات عن الفيلم وأبطاله وصناعه.

تدور أحداث الفيلم عن رجل في منتصف عمره، ترعرع داخل مُستعمرة للمصابين بالجُذام.. يغادر هذه المستعمرة وينطلق برفقة صديقه وحمار خلال رحلة عبر أنحاء (مصر) في محاولة لمعاودة الاتصال بعائلته من جديد.

أبطال الفيلم:- راضي جمال، وشهيرة فهمي، شهاب ابراهيم، ومحمد عبدالعظيم.

أبو بكر شوقي ، مخرج شاب بدأ بتقديم مجموعة من الأفلام القصيرة، منها فيلم العودة عام 2009، وأخرج فيلم تسجيلي بعنوان "المستعمرة"، عن مستعمرة الجذام في أبي زعبل. وقد درس شوقي السينما في جامعة نيويورك وتخرج فيها، كما درس العلوم السياسية في القاهرة.

الإنتاج:- إنتاج مشترك بين المخرج أبو بكر شوقي، والمنتجة دينا إمام، كما شارك المنتج محمد حفظي في مرحلة ما بعد الإنتاج.

تلقى صناع الفيلم بعض المنح الإنتاجية منها منحة جامعة نيويورك ومنحة معهد ترايبكا، والمهتمين عبر موقع كيك ستارتر Kickstarter للتمويل الجماعي.

حصل على منحة العمل قيد الإنجاز من مهرجان الجونة السينمائي في دورته الأولى 2017.

يعتبر فيلم "يوم الدين" هو المرة الثانية الذي يُشارك من خلالها الممثل المصري محمد عبدالعظيم في مهرجان "كان" السينمائي الدولي، وذلك بعد فيلمه الأول اشتباك في عام 2016.

بطل الفيلم راضي جمال، مريض جذام بالفعل، وشارك في الفيلم الأول للمخرج أبو بكر شوقي (المستعمرة).

حصلت شركة "وايلد بانش الفرنسية"، إحدى أكبر شركات التوزيع في العالم على حقوق المبيعات الدولية للفيلم.

تم تصوير الفيلم في بعض المناطق داخل القاهرة، منها قرية الحرانية بطريق سقارة، ومبنى الجذام في أبو زعبل.

أهم أخبار فن وثقافة

Comments

عاجل