المحتوى الرئيسى

البعثة المصرية الإيطالية تعلن عن كشف أثري جديد بالإسماعيلية | المصري اليوم

12/07 17:01

نجحت البعثة الأثرية المصرية الإيطالية، التابعة للمجلس الوطني للبحوث الإيطالي معهد الدراسات القديمة بالبحر المتوسط (CNR)، بالتعاون مع وزارة الآثار، الخميس، في الكشف عن بقايا قلعتين من المرجح أنهما يعودان للعصر المتأخر، وذلك أثناء موسم حفائرها الحالي بمنطقة تل المسخوطة بوادي الطميلات على بعد 15 كم غرب مدينة الإسماعيلية.

وقالت الدكتورة جوزبينا كابريوتتي فيتوتسي، مؤسس البعثة، إن القلعة الأولى تعد من أضخم القلاع المكتشفة بالمنطقة حتى الآن حيث يبلغ سمك سورها الشمالي نحو 22 م وهو عبارة عن سورين متلاصقين أحدهما بسمك 10 م والآخر بسمك 12 م، ويبلغ ارتفاعهما نحو 7 أمتار، أما سور القلعة الشرقي فيبلغ سمكه نحو 12 م وبعمق 4 م.

أما عن القلعة الثانية، أضافت أنها بنيت على أنقاض طبقات من عصر الهكسوس (عصر الانتقال الثاني) وقد تم تأريخها بعصر الأسرة السادسة والعشرون، ويبلغ سمك سورها الغربي حوالي 8 م والشمالي 7 م، وبارتفاع5م.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل