المحتوى الرئيسى

إحداهن إيطالية وأخرى استمرت عاما لهذا السبب.. 3 زيجات في حياة كرم مطاوع

12/07 12:34

أحد أشهر رواد المسرح في تاريخ الفن المصري، حيث تخرج على يديه كبار الفنانين في مصر والوطن العربي، وتميز دونًا عن غيره من أبناء جيله بتعدد المواهب، بين التمثيل والإخراج، بجانب دراسته الأكاديمية في عدد من الجامعات والمعاهد الفنية، ما أكسبه ثقلًا في الموهبة، التي انتقلت بالوراثة إلى ابنته الفنانة حنان مطاوع.

ويرصد "التحرير - لايف" 3 زيجات في حياة الفنان الراحل كرم مطاوع في التقرير التالي.

قبل أن نتحدث عن الزيجة الأولى في حياة الفنان كرم مطاوع، لا بد من الإشارة إلى حبيبته الأولى، التي التقاها أثناء دراسته بالمعهد العالى للفنون المسرحية، ونشأت بينهما علاقة عاطفية قوية، كادت تتوج بالزواج، لولا حصوله على بعثة دراسية فى إيطاليا، بحكم تفوقه العلمي.

وبسفره إلى إيطاليا انقطعت صلته تدريجيا بحبيبته الأولى، خاصة بعد لقائه بالدكتورة "ميريث فالجوم" أو مارجريتا، التي أصبحت الزوجة الأولى في حياته، حيث تم الزواج بينهما أثناء زيارة قصيرة لمصر عام 1962، ثم عادا إلى روما لاستكمال الدراسة، وبعد أن نال درجته العلمية من "الأكاديمية الوطنية للفنون المسرحية"، اصطحبها "مطاوع" مرة أخرى إلى مصر، لكن هذه المرة بصحبة ولديه التوأم "عادل وكريم".

استقر الفنان في مصر بصحبة زوجته التي عملت كمذيعة بالبرامج الموجهة بالإذاعة المصرية، وما هي إلا سنوات قليلة، حتى انفصل الزوجان، وعادت مارجريتا إلى بلدها إيطاليا.

كانت تلك هي الزيجة الأطول عمرًا في حياة مطاوع، والتي استمرت 20 عامًا، بدأت في عام 1971، ونتج عنها ابنته الفنانة "حنان مطاوع"، التي تشبه والدها في الطباع، وتشبه والدتها الفنانة سهير المرشدي في الملامح بشكل كبير.

أهم أخبار منوعات

Comments

عاجل