المحتوى الرئيسى

متى يتحقق حلم السيارات الطائرة؟

08/01 16:54

هل من الممكن حقاً تحقيق الحلم؟

اعتُبرت السيارات الطائرة ضرباً من الخيال العلمي منذ لحظة فهم عملها وظهورها في الأعمال الفنية، فقد كانت السيارات القادرة على التحليق فوق رؤوسنا بعيدة المنال في الماضي، ولكن أصبح الأمر مختلفاً الآن مع تزايد العمل على نماذج منطقية من السيارات الطائرة لتحلّق في سماء العالم الحقيقي. لذلك دعونا نقوم بجولة حول تطور السيارات الطائرة بدءاً من أقدم الإصدارات.

ساعد فريق بارت كاتالوغ (Part Catalog) بتوفير الصور المتحركة أدناه.

السيارات الطائرة الهجينة (FLYING CAR HYBRIDS) 

تبدو هذه السيارات -الإصدارات الأولى منها خاصةً- والتي هي أشبه بالسيارات ذات الأجنحة أكثر من كونها سيارة طائرة، ويمكنك على أي حال ملاحظة ازدياد أناقة شكل هذه السيارات مع مرور الزمن.

تُعد سيارات الهيلي بشكل رئيسي طائرات هيليكوبتر صُنعَت نماذجُها الحديثة والمستقبلية من مواد مستدامة، وتُشغَّل بواسطة برمجيات الذكاء الاصطناعي.

يبدو هذا النوع مثل طائرة كبيرة بدون طيار، لها سرج كالدرّاجة، يمكن أن توفر هذه المركبات بديلاً مهماً للمركبات الكبيرة التي يُصمَّم العديد منها، وربما يتحول هذا النوع من الطائرات إلى طائرات السباق بودريسرز (podracers) كما في حرب النجوم، ولكن في العالم الحقيقي.

هذه الطائرات الغريبة مشابهة بشكل كبير للأطباق الطائرة النمطية (UFO) في الأفلام القديمة، إلا أنها طُوِّرت على مر الزمن لتبدو كتصميم لسيارة طائرة كلاسيكية.

أُدرِج هذا المفهوم عند إنتاج "تيرافوجيا" وهي سيارة طائرة تحلق فعلياً بالتعاون مع تيرافوجيا ترانسيشن (Terrafugia Transition).

أهم أخبار متابعات

Comments

عاجل