المحتوى الرئيسى
رياضة

تقرير| 810 شركات استولت على أراضي الدولة.. وخبير: تقدر بمليارات

05/17 21:52

كشف الدكتور سعيد خليل، المستشار الفني لوزير الزراعة السابق وخبير الأمانة الفنية للزراعة داخل لجنة استرداد أراضي الدولة بقيادة المهندس إبراهيم محلب، أسماء شركات استولت على الأراضي الصحراوية المستصلحة دون وجه حق، على حد وصفه.

وأضاف في تصريحات خاصة لـ "مصر العربية"، أن هناك شركة تسمى «الكيان»

استحوذت لوحدها على أكثر من 32 ألف 642 فدان، بجانب شركة تدعى «الريف الأوروبي والتي تستولي على أكثر من 500 ألف فدان.

و أوضح أن شركات مثل «الوصل وبيراميدز وسوزى لاند وصن ست والاتحادية والمتحدة ووادي النخيل وإيمكو مصر والسليمانية والفتوح والصديق للاستصلاح والعزيزية والريف الأوروبي والكيان وجمعية أحمد عرابي وجمعية القادسية يستحوذون على أكثر من 80% من أراضي الدولة التي تقدر بمليارات الجنيهات.

من ناحية أخرى، كشف تقرير لهيئة التعمير والتنمية الزراعية بوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي، عن التعديات على أراضي الدولة في 30 منطقة، التي تؤكد  تورط 810 شركات في الاستيلاء على مساحة من الأراضي الصحراوية تبلغ 2.8 مليون فدان.

وأوضح التقرير أن هناك 4 شركات استحوذت على مساحة من الأراضي تصل إلى 500 ألف فدان في 3 مناطق تشمل مطروح ووادي النطرون والوادي الجديد.

 وذكر التقرير أن الشركة الفرنسية الكندية لاستصلاح الأراضي استحوذت على إجمالي 130 ألف فدان وشركة الأياد لاستصلاح الأراضي بإجمالي مساحة 100 ألف فدان وشركة الأرض الطيبة بإجمالي مساحة 100 ألف فدان وشركة «كوك» لاستصلاح الأراضي بإجمالي مساحة تصل إلى 170 ألف فدان، وشركة «الفرات» استحوذت على أراضٍ بإجمالي 57 ألفاً و500 فدان وشركة كول لاستصلاح الأراضي بإجمالي 61 ألف فدان.

بينما بلغت أعداد الشركات التي استحوذت على مساحات تقل عن 25 ألف فدان وحتى 10 آلاف فدان، 44 شركة بإجمالي مساحة تصل إلى 360 ألف فدان، في حين استحوذت 592 شركة على مساحة تصل إلى مليون و839 ألف فدان بمختلف المناطق الصحراوية.

وأشار التقرير إلى أن من بين قائمة الشركات التي تورطت في تغيير النشاط من زراعي لعقاري بطريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي وترفض سداد مستحقات الدولة، هي شركات: الوصل، بيراميدز، سوزي لاند، ساندورينى، صن ست، الشركة الاتحادية للاستثمار العقاري، شركة إيست دريم فارمرز، الشركة المتحدة لتعمير وتنمية الصحراء (فيردى)، ميرفت عبدالرازق على، المجموعة الأولى الاستثمار والتطوير، وادى النخيل، أميمة عبدالفتاح إدريس، شركة مصر الخضراء - كاسكاد، إيمكو مصر، السليمانية، شركة الفتوح للتنمية الزراعية، شركة الصديق لاستصلاح الأراضي والثروة السمكية، وشركة العزيزية مشروع مشارف، وشركة الريف الأوروبي.

وقال الدكتور نادر نور الدين، أستاذ الموارد المائية بجامعة القاهرة والخبير الزراعي: إنه من الواضح أن المهندس إبراهيم محلب رئيس لجنة استرداد أراضي الدولة قد نقل للرئيس معاناته مع واضعي اليد على أراضي الطرق الصحراوية والتي يريدون أن يشتروها بـ«ملاليم» ثم يبيعونها بالمليارات، وهم يعلمون أن ثمن الأرض يرتفع كل يوم ولكنهم ينكرون ذلك.

وأضاف أن واضعي اليد يريدون شراء الأرض بأسعار سنوات ماضية وليس بسعرها اليوم ولذلك كان لزامًا على الرئيس حسم الأمر حفاظًا على ثروة البلد من سارقي أراضي الدولة والمتاجرين فيها، ومن لا يرغب في سداد السعر الذي قدرته لجان الدولة فليسلمها للدولة لتبيعها بمعرفتها وتسدد له ما أنفقه فعليا على حفر البئر والمباني والمخازن والزراعات القائمة دون ثمن الأرض لأنها ملك للدولة وليس ملك لواضع اليد ليتاجر فيها ويربح منها بينما الدولة تعاني من نقص مواردها بسبب سرقة الجميع لحقوقها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل