المحتوى الرئيسى
رياضة

2014 عام ازدهار الغناء الاحتجاجي في مصر

12/29 16:38

هي تلك الموسيقي التي تمردت علي الفن السائد علي الساحه الغنائيه الحاليه في مصر ووجدت في العالم الافتراضي علي مواقع التواصل الاجتماعي مساحه اكثر رحابه واقل تقييدًا.

اغنيات (الاندرجراوند) under ground كما اصطلح النشطاء علي تسميتها نسبه الي انها تخرج لهم من تحت الارض، وتمر بكل مراحل انتاجها في الخفاء بامكانيات بسيطه للغايه، لا تتعدي غرفه بها عازل للصوت وجهاز تسجيل وميكروفون، فضلا عن انها تعاني تضييقات كثيره في التصوير الخارجي، وربما يلاحق بعض نجومها امنيا كما حدث مع رامى عصام، الملقب بمطرب الثوره في مصر.

شهد عام 2014 الذي يوشك علي الانتهاء تنامي هذه الظاهره بشكل لافت للنظر؛ اذ امطر مطربو "الاندرجراوند" صفحات مواقع التواصل الاجتماعي بعشرات الاغنيات الاحتجاجيه التي لاقي بعضها مشاهدات مرتفعه علي موقع اليوتيوب، ليصنع اصحاب المواهب الغنائيه في مصر فنا احتجاجيا مختلفا عن السائد.

ابرز تلك الاغنيات هي "هو انتِ ليه اصلا كده ؟!!" والتي يخاطب فيها المطرب الشاب مصطفي امين وطنه بصيغه استفهام استنكاريه، متسائلا عن كل ما لا يروق له في وطنه.

واغنيه "سيره عبد الغفور" التي يروي من خلالها المطرب محمد عباس حكايه مواطن بسيط يدعي "عبد الغفور"، ويستعرض باسلوب المواربه قصه وطن ابطاله ما بين فارس يتسمك بارضه اكثر من تمسكه بحياته، وصامت انهكه ضنك المعيشه، وظالم يتجبر بسلاحه، ورجال دين تحولوا لمشايخ سلطان.

كذلك اغنيه "الشارع اتكلم " التي تميزت بطابعها الحماسي، وتصوير مقاطع من مقاطع الفيديو الخاصه بها في التظاهرات الاحتجاجيه التي شهدتها بعض الجامعات المصرية.

اللافت للنظر ان الاغنيات الاحتجاجيه خلال العام 2014 اولت اهتماما خاصا بالمراه، فظهرت اغنيه "زي الحمام" لتدافع عن سجينات الراي من الطالبات في مصر ممن شبهتهن الاغنيه بالحمام الذي يحلق بلونه الابيض فوق اسوار السجن.

وكذلك اغنيه "مش سايبه مكاني" التي احتفت فيها الفنانه زهره بدور المراه المصريه في دعم الثوره رغم الانتهاكات التي تعرضت لها، في رساله فنيه مفادها انها لن تتخلي عن ثورتها ولن تبرح مكانها.

2014  لم يشهد تناميا في الغناء الاحتجاجي السياسي فقط بل وفي الغناء الاحتجاجي الاجتماعي ايضا، اذ طرح الفنان المصري حمزه نمره قبل نهايه العام بايام معدودات البوم "اسمعني"، وصنّف البعض الاغنيه التي سُمي بها الالبوم كاغنيه اجتماعيه تتحدث عن صراع الاجيال بين الابناء والاباء الذين يرغبون في السيطره علي مصائر ابنائهم.

فضلا عن اغنيه "ضلمت كده ليه؟" والتي اتت في قالب ساخر لتعكس معاناه المواطن المصري يوميا مع الزحام في الشوارع ومخالفات السائقين بروح تناسب خفه دم المصريين المعروفه عنهم.

صهيب شكري، ملحن مصري شاب قام بوضع الالحان الخاصه بعشرين اغنيه احتجاجيه خلال عام 2014 فقط، قال: "الغناء كفن ما هو الا انعكاس للواقع الذي يحياه الناس، فاذا كان هذا الواقع مؤلما لترك هذا الالم بصمته علي الفن لتخرج اغنيات احتجاجيه وكانها تمثل ثوره علي كل مناحي الحياه التي تؤلم من يحياها علي كافه الاصعده الانسانيه وليست السياسيه فقط".

"لذلك تحول الغناء الاحتجاجي مؤخرا الي صناعه لها نجومها وجمهورها، وظهرت لنا اغنيات احتجاجيه انسانيه علي طريقه حياه البعض وطريقه تفكير البعض الاخر، كما ظهرت اغنيات احتجاجيه عاطفيه الي جانب السياسيه"، يتابع شكري.

واختتم شكري تصريحاته بتوقع الا تخرج هذه الظاهره الفنيه عن الفضاء الالكتروني قائلا: "الغناء الاحتجاجي ظاهره ارتبطت بالانترنت كونه خارج سيطره اي سلطه ونظام سياسي ليعبر عن افكار اجتماعيه وسياسيه لا تروق كثيرا لهذه السلطه، لذلك سيظل الغناء الاحتجاجي مرتبطًا بالانترنت طالما ظلت كل جهات الانتاج الفنيه خاضعه لسيطره الانظمه الحاكمه بشكل او باخر".

بدات ظاهره الغناء الاحتجاجي في مصر اواخر عام 2010 حينما غني الفنان محمد عباس "اسيبك لمين ؟"، موجها سؤاله الي وطنه الذي حاصره بالمشكلات والفساد والاحباط حتي فكر في الهجره منه، لكنه عاد ليسال من سياخذ بيد هذا الوطن اذا ما هاجرنا جميعا وتركناه.

ولاقت الاغنيه دعما كبيرا من صفحه "كلنا خالد سعيد" علي موقع فيسبوك والتي تعتبر الداعي الرئيسي لثوره الخامس والعشرين من يناير 2011 المصريه والتي اطاحت بحكم الرئيس الاسبق حسني مبارك، ووصل عدد مشاهداتها علي يوتيوب لاكثر من مليون مشاهده.

كما ارسل الفنان المصري محمد منير رساله عتاب الي وطنه بالتزامن مع احداث ثوره الخامس والعشرين من يناير 2011 حينما قام بغناء "ازاي؟" التي رصد فيها سلبيات الوطن التي اندلعت من اجلها الثوره لاحقا.

اغنيه "هو انتي ليه؟!" للفنان مصطفي امين

اغنيه "سيره عبد الغفور" للفنان محمد عباس

اغنيه "الشارع اتكلم" للفنان عاصم امام

اغنيه "مش سايبه مكاني" للفنانه زهره

اسمع.. البوم حمزه نمره كاملا

حمزه نمره: قرفت من الصحافه.. طلعوني من دماغكم

حمزه نمره: بدات في البوم اسمعني مارس 2013

6 ملايين مشاهده علي اليوتيوب لالبوم حمزه نمره

أهم أخبار فن وثقافة

Comments

عاجل