المحتوى الرئيسى

الخارجية المغربية تنفى ان تكون زوجة الملك قد اهدت وزيرة خارجية اسرائيل عقد ماس

07/22 09:16

 

نقلت صحيفة القدس العربى فى عددها اليوم عن الخارجية المغربية نفيها القاطع  بان تكون الاميرة للا سلمى عقيلة العاهل المغربي الملك محمد السادس قد اهدت وزيرة الخارجية الاسرائيلية السابقة تسيبي ليفني عقدا من الماس اثناء زيارة هذه الاخيرة للمغرب في تشرين الثاني/نوفمبر 2009.

وقال بلاغ لوزارة الخارجية المغربية في اول رد فعل رسمي مغربي على التقارير التي تحدثت عن هذا الموضوع انها تنفي 'نفيا قاطعا الخبر الذي بثه أحد المواقع الإلكترونية الإسرائيلية وتناقلته بعض الصحف، والذي مفاده أن الأميرة للا سلمى قد تكون قدمت هدية لوزيرة الشؤون الخارجية الإسرائيلية السابقة السيدة تسيبي ليفني'.

وقال موقع صحيفة 'معاريف' الإسرائيلية الاسبوع الماضي أن الأميرة للا سلمى قدمت لتسيبي ليفني رئيسة حزب كاديما الإسرائيلي المعارض حالياً عقداً مرصعاً بالجواهر لا يقدر بثمن أثناء زيارة سرية قامت بها للمغرب.

وأشارت الصحيفة العبرية إلى أن ليفني كانت قد شاركت بندوة نظمها معهد 'أماديوس' الذي يديره إبراهيم الفاسي الفهري نجل وزير الخارجية المغربي بمدينة طنجة في شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2009، لافتة إلى أن هذه المشاركة قوبلت باحتجاج واسع من قبل المجتمع المدني المغربي فى حينها، وتزامنت مع صدور مذكرة بحث من محكمة بريطانية ضد ليفني بتهمة ارتكاب جرائم حرب في قطاع غزة، وهو ما حال دون توجه المسؤولة الإسرائيلية إلى لندن. وكتبت بعض الصحف المغربية آنذاك أن ليفني مددت زيارتها إلى المغرب وانتقلت سراً إلى الدار البيضاء ومراكش.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل