المحتوى الرئيسى

حسن الترابي يلتقي شيخ الأزهر

07/21 18:54

كتب- أسامة عبد السلام:

أكد الدكتور حسن الترابي، رئيس حزب المؤتمر الشعبي السوداني، أن مصر والسودان دولة واحدة، وأن العالم العربي كله في طريقه إلى الوحدة والاعتصام وطرد الجبابرة منه، موضحًا أن ثورة 25 يناير حررت مصر بمؤسساتها من الفساد والطغيان وأعادتها إلى أصالتها وعراقتها وحضارتها التاريخية العظيمة.

 

وأشاد الترابي- خلال أول زيارة له للإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، عصر اليوم- بدور الأزهر الشريف في نشر الإسلام واللغة العربية، مؤكدًا أن مصر والأزهر الشريف لهما مكانة عظيمة في قلوب الأمة العربية الإسلامية.

 

وأعلن عزمه على التقاء كل القوى السياسية والتيارات الإسلامية والثورية؛ للتعرف على الواقع السياسي الجديد في مصر، مضيفًا: سأسعى إلى التعرف على الشعب المصري من الداخل بعد ثورته الشريفة ونقل تجربة الحكم الإسلامي للقيادات لكل القيادات الوطنية في مصر وتوضيح إيجابياته وسلبياته.

 

ومن جانبه أكد الإمام الأكبر حرص الأزهر الشريف على نشر الإسلام واللغة العربية في إفريقيا، مطالبًا بتعاون علماء الإسلام بعقول متفتحة لإنتاج فكر يتعاطاه الإنسان المعاصر ويواجه مشكلات الأمة الإسلامية.

 

وأشاد الدكتور حسن الشافعي رئيس المكتب الفني لشيخ الأزهر بالثورات التي شهدتها مصر وعدد من دول المنطقة، قائلاً: إن الحشد وحده لا يكفي لإنجاح تلك الثورات والوصول بها لبر الأمان، مؤكدًا أنه على كل الثوار في مصر ألا يظنوا أن الحركة والحشد والحراك هو كل شيء، وإنما الفكر والتنظيم للمستقبل والنظرة الواسعة لكل ما حولنا هو الكفيل بنجاح الثورة وتحقيق أهدافها والوصول بها إلى بر الأمان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل