المحتوى الرئيسى

تمكين والمجلس الأعلى للمرأة تعقدان جلسة نقاش "لبرنامج المواصلات"

07/21 15:38

21 July 2011

في سياق الجهود المبذولة لتمكين المرأة البحرينية وتلبية احتياجاتها

ضمن أطر التعاون الاستراتيجي المشترك بين "تمكين" والمجلس الأعلى للمرأة، وتنفيذاً للخطة القائمة فيما يخص تفعيل وتطوير البرامج المتنوعة المعنية بتمكين المرأة في شتى المجالات، عقدت تمكين والمجلس الأعلى للمرأة جلسة نقاشية مع عدد من المستفيدات من "برنامج المواصلات"، وذلك للتباحث والتواصل معهن للوقوف على الاحتياجات والملاحظات، فضلاً عن الفرص المتوقعة للسيدات البحرينيات العاملات في مجال توصيل الأفراد.

حيث وضح منسق مشاريع دعم القطاع الخاص في تمكين السيد عمار عواجي بأن ما تمخض عن التعاون القائم بين تمكين والمجلس الأعلى للمرأة من مبادرات ناجحة، تمثلت في مشاريع وبرامج متعددة، شجع الطرفان على الاستمرار في هذا الاتجاه. وإن مشروع المواصلات الذي تم مناقشة نتائجه في جلسة النقاش، للوقوف على مدى نجاحه في تنفيذ أهدافه، إنما هو مشروع آخر يضاف إلى قائمة المشاريع الناجحة ضمن هذا التعاون الاستراتيجي.

وبين السيد عواجي أنه ومن خلال التعاون مع بنك البحرين للتنمية كشريك تنفيذي قامت تمكين بتحمل تكلفة الأرباح لتمويل عدد 10 سيدات لشراء مركبات توصيل الأفراد، بالإضافة إلى تحمل تكلفة تأمين وتسجيل المركبات للسنة الأولى. وقد أدى ذلك وبشكل ملموس في مساهمة السيدات المستفيدات في زيادة دخل أسرهم، وهذا يعتبر نجاحاً بحد ذاته. فقد تبين من خلال الجلسة أن المستفيدات أصبحن على دراية كبيرة بما يدور من منافسة في سوق توصيل الأفراد، واكتسبن مهارات تؤهلهن لمواصلة هذه المهنة بكل جدارة. فبعضهن أصبحن قادرات على تحمل مسؤولية الأسرة من الناحية المادية بشكل كامل.

وبعد استكمال المرحلة الاولى من هذا المشروع وبناءً على ما تم التوصل اليه من انجازات من قبل المستفيدات في هذا المجال، قامت تمكين، ضمن المرحلة الثانية من برنامج المواصلات، بإتاحة الفرصة لــ 80 سيدة ممن لديهن الرغبة في الاستفادة من برنامج الموصالات والذي يهدف الى تمكين المرأة للاستفادة من الدعم اللازم للحصول على حافلة للبدأ بمشروع توصيل الافراد.

للمزيد من المعلومات والاستفسار، يرجى الاتصال بالمجلس الاعلى للمرأة على هاتف رقم 17417158 أو 17417154

- انتهى -

معلومات للمحرّرين:
نبذة عن تمكين:

تعتبر تمكين جهة شبه مستقلة تتمتع بقدر من الاستقلال تقوم بوضع وصياغة الخطط الإستراتيجية وخطط العمل لاستغلال الرسوم التي تقوم بجمعها هيئة تنظيم سوق العمل من أجل تحقيق الرفاهية الشاملة للبحرين عن طريق الاستثمار في تحسين قدرات التوظيف للمواطنين البحرينيين من خلال خلق وتوفير الوظائف ذات القيمة المضافة وتقديم الدعم الاجتماعي.

وتتمثل أهداف تمكين الرئيسية في دعم البحرينيين لكي يصبحوا الاختيار الأمثل عند التوظيف، ودعم القطاع الخاص ليكون المحرك الأساسي في تنمية الاقتصاد الوطني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل