المحتوى الرئيسى

ديلي تلجراف: الكشف عن جثث مقطوعة الرأس في منطقة خاضعة لثوار ليبيا

07/21 15:22

لندن: رأت صحيفة "ديلي تلجراف" البريطانية في عددها الصادر اليوم الخميس ان الكثير من علامات الاستفهام برزت حول ظهور خمس جثث في خزان مياه ببلدة القواليش بالجبل الغربي، التي سيطر عليها الثوار في ليبيا مؤخراً.

وقالت الصحيفة في تقرير لها تحت عنوان "جثث مقطوعة الرأس وقبور جماعية وتساؤلات مقلقة حول المعارضة المسلحة في ليبيا" : "إن الجثث كانت مقطوعة الرأس وعليها ملابس تشبه زي عناصر العقيد الليبي معمر القذافي، وقد وجدت الجثث في قعر خزان مياه، ولم تحصل جنازات رسمية للقتلى، كما لم يقم الثوار بدعوة وسائل الإعلام لتصوير القتلى وإظهار "وحشية نظام القذافي" وبالتالي اتهام عناصره بقتلهم".

ويتساءل التقرير عن هوية القتلى وعما حدث لهم في بلدة قوالش التي تسيطر عليها المعارضة الليبية.

ويقول التقرير إن آثار القتل الوحشي التي تعرض لها الجنود الخمسة واضحة جلية حيث قطعت رؤوسها بينما جرد احدها من سروال حلته العسكرية.

واعتبرت الصحيفة أن ظهور الجثث سيعزز المخاوف حيال حقوق الإنسان في المناطق الخاضعة لسيطرة الثوار في ليبيا، وهو أمر كانت قد أثارته جهات حقوقية، على رأسها "هيومن رايتس ووتش"، التي قالت إن عناصر من الثوار قامت بسرقة محال ومنازل ومستشفيات، واعتدت بالضرب على سجناء.

ونقلت الصحيفة عن هيومان رايتس ووتش قولها "إن المعارضة المسلحة اثناء تقدمها نهبت المنازل والمتاجر والمستشفيات وإن أسراها تعرضوا للضرب".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل