المحتوى الرئيسى

نشطاء بالإسماعيلية يحذرون من قفز الجماعات الدينية على الثورة

07/21 14:03

الإسماعيلية - سامى عامر:


حذر نشطاء وسياسيون وقيادات حزبية  مما أسموه محاولات القفز على الثورة من قبل بعض الجماعات الدينية، منتقدين البطء فى تحقيق أهدافها، مطالبين المجلس العسكري بالسرعة فى تحقيق مطالب الثوار ومحاكمة رموز النظام السابق.

جاء ذلك خلال مشاركتهم فى الصالون السياسي لحركة 6 أبريل بالإسماعيلية الذى أقيم بمركز النيل للأعلام بالإسماعيلية. وأدار الصالون أحمد صابر المتحدث الإعلامي لحركة 6 أبريل وأكد محمد النحاس، القيادي بائتلاف شباب الثورة، أن الثورة كانت من أجل الحرية والعدالة ومحاربة القهر والاستبداد وكانت ثورة شعب بأكمله، ورغم مرور أكثر من خمسة شهور عليها، لم تؤت ثمارها بعد ؛ بسبب التباطؤ غير المبرر من جانب الحكومة.

وحذر النحاس مما أسماهم بـ"جماعات حزب الله وحزب الكفار" فى اشارة الى الجماعات الدينية الى تحاول القفز على الثورة والحكم، مطالبا المجلس العسكري بالعمل على تحقيق مطالب الثورة.

متفقا معه، أوضح محمد أباظة، منسق حركة 6 أبريل، انه من الأهمية بمكان الالتحام بالجماهير والتحرك الميداني ؛ لكسب الاغلبية الصامتة من الشعب، والتي لا يهمها سوى الحياه الكريمة ، وتوفير مصدر رزق آمن.

من جانبه، رأى أيهاب العيادى، ممثل حزب الحضارة، أن الانفلات الأمني هو التحدي الحقيقي الذى يواجه الثورة حاليا، مطالباً الشرطة والجيش بإعادة الأمن للمواطن المصري.

ورفض يوسف جرجس، نائب مدير مركز النيل للأعلام، من توجيه  الاساءة للمجلس العسكري، بسبب حمايته البلاد وإدارتها فى مرحلة حرجة من تاريخ البلاد.

بدوره، طالب الصحفي هانى عبد الرحمن، مدير مكتب صحيفة "المصري اليوم" ومؤسس حركة سواعد لدعم المستشفيات فى مصر، الثوار والأحزاب بالانطلاق  من الغرف المغلقة - حسب قوله، والنزول الى الشارع، والالتحام بالجماهير،  وتقديم برامجهم ومحاولة كسب الاغلبية الصامتة التى لا يهمها من السياسة سوى لقمة العيش.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل