المحتوى الرئيسى

صحيفة ألمانية: برلين تحاول إقناع الرئيس اليمني بالتنحي وعائلته تعارض

07/21 12:21

 

 كشفت صحيفة "فرانكفورتر ألغماينه تسايتونغ" الألمانية أن الحكومة الألمانية تتوسط في حل نزاع اليمن. وذكرت الصحيفة في عددها الصادر اليوم الخميس (21 يوليو/ تموز 2011) أن برلين ناشدت الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الموافقة على مبادرة مجلس التعاون الخليجي.

 

وجاء في تقرير الصحيفة أن مدير مركز إدارة الأزمات في الخارجية الألمانية، ميشائيل كلور-برشتولد، أبلغ صالح في العاصمة السعودية الرياض، بتكليف من وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله، رسالة مفادها أن مبادرة مجلس التعاون الخليجي هي الطريق الوحيد لوقف النزاع المسلح في اليمن.

 

ووفقاً لمعلومات الصحيفة، التي تأتي متوافقة مع مصادر يمنية صرحت لوكالة الأنباء الألمانية، فإن صالح مستعد على ما يبدو للتنحي. وأوضح التقرير أن الرئيس اليمني منفتح على المبادرة، إلا أن عائلته تمنعه عن التوقيع على الاتفاقية الخليجية، التي تنصّ على تنحيه وتسليم سلطاته إلى نائبه عبد ربه منصور هادي حتى انتخاب رئيس جديد للبلاد.

 

ويتلقى الرئيس اليمني العلاج في الرياض منذ إصابته بجروح خطيرة في انفجار غامض ومثير للجدل استهدف مقره الرئاسي في العاصمة صنعاء في الثالث من يونيو/ حزيران الماضي.

 

وعقب محادثاته مع صالح، أجرى الدبلوماسي الألماني محادثات في صنعاء مع عناصر بارزة في الحكومة والمعارضة، بينهم نائب الرئيس هادي.

 

وكان هادي قد نفذ وقف إطلاق النار المتفق عليه بين أطراف النزاع في اليمن منذ سفر صالح إلى الرياض. كما سعى إلى تحسين الظروف المعيشية للمواطنين. ويوجد على ما يبدو استعداد لدى أهم معارضي صالح – اللواء علي محسن الأحمر والسياسي المعارض حميد الأحمر، لدعم هادي إذا حقق خطة مجلس التعاون الخليجي بتفويض من صالح.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل