المحتوى الرئيسى

واشنطن تبحث نقل الاسطول الخامس من البحرين بعد احداث العنف في المملكة

07/21 11:05

لندن - : ذكرت صحيفة 'التايمز' البريطانية ان البحرية الامريكية تبحث عن مكان جديد لرسو الاسطول الخامس المرابط الان قرب السواحل البحرينية.

وتحدثت مصادر امريكية وخليجية عن اجماع في دوائر السياسة الامريكية حول نقل الاسطول الامريكي الى منطقة اخرى بعد الاحداث التي شهدتها مملكة البحرين في شباط/فبراير وادت لمقتل 32 شخصا من الداعين للاصلاح في المملكة.

وقالت ان المسؤولين في واشنطن يعتقدون ان استمرار رسو السفن الامريكية على بعد بضعة اميال عن مدينة المنامة العاصمة ربما ينظر اليه على انه دعم تكتيكي من امريكا لعمليات القمع التي تمارسها البحرين ضد دعاة التغيير، خاصة في ظل المزاعم الكثيرة التي تتحدث عن عمليات قمع وتعذيب منظمة.

ونقلت الصحيفة عن مصدر قوله ان الحديث في واشنطن الآن حول نقل الاسطول الخامس في الايام الاولى من شهر اذار/مارس ونيسان/ابريل حيث وجد الكثيرون ان ما يحدث في البحرين 'لا يصب في مصلحتنا'.

ويعتبر الاسطول الخامس عنوان القوة الامريكية في الخليج. ومن البدائل التي تم التفكير بها نقله الى الامارات العربية المتحدة او قطر، ولكن لا توجد لاي منهما القدرة على استيعابه وعليه فإن نقله لن يتحقق الا بعد سنوات.

ورغم ذلك تعتبر الامارات العربية المتحدة المكان المفضل لنقله لأن القوات الامريكية لديها مراس لرسو حاملات الطائرات الامريكية في دبي قرب مرفأ جبل علي. كما ان امريكا لديها قدرات عسكرية اخرى في البلاد.

وبالنسبة لقطر فهي قد توفر نقطة دعم لوجستي لوجود القاعدة العسكرية الامريكية في العيديد، كما ان المطار الجديد الذي يبنى الآن تم توسيعه لكي يكون قادرا على استيعاب قاعدة جوية الى جانب المطار المدني.

وتقول مصادر في قطر ان القاعدة الجوية او المطار العسكري يجري بناؤه كي يوفر الخدمة للحاجات المحلية ولاستقبال الزوار الخاصين. ولا تريد البحرية الامريكية في الوقت الحالي الانتقال لأنها تخشى من كلفة العملية الباهظة وللمصاعب اللوجستية التي تنشأ عنها.

ويشمل الاسطول 40 سفينة حربية يعمل على متنها 30 الف جندي. وتقول الصحيفة ان هناك اتفاقا بين القادة العسكريين على ان الضغط السياسي قد يجبرهم على الرحيل والتفتيش عن مكان آخر.

ونقلت عن باحث في معهد الدراسات الاستراتيجية في لندن قوله ان قرار الانتقال سيكون من شأن وزارة الخارجية وليس وزارة الدفاع. وبالنسبة لعملية الانتقال وكلفتها ترى مصادر ان كلا من قطر والامارات قد تطرحان عطاءات تنافسية لاستقبال الاسطول في حالة ارسلت واشنطن اشارات عن نيتها بالانتقال.

ويعتقد ان اثر نقل الاسطول من المياه الاقليمية البحرينية سيمثل ضربة قوية للحكومة التي تعتبر من اكبر واهم حلفاء واشنطن في المنطقة، ويوجد الاسطول في مياهها منذ سبعينيات القرن الماضي.

ويمثل وجود الاسطول في الخليج حماية لدوله من المطامع الايرانية ولتأمين مضيق هرمز الذي هددت ايران اكثر من مرة باغلاقه امام ناقلات النفط. وشهدت العلاقات الامريكية ـ البحرينية نوعا من التوتر بعد المواجهات بين الحكومة والمطالبين بالتغيير في المنامة. كما زادت توترا بعد دخول القوات السعودية وقوات 'درع الجزيرة' لتأمين العائلة الحاكمة في البحرين، حيث خافت الرياض من تدخل ايران وأن يؤثر ذلك على استقرارها.

وجاء في تحليل كتبه غايبز ويتل انه منذ بداية الربيع العربي قتلت قوات الامن البحرينية عددا اكبر مما قتله النظام السوري بالنسبة لعدد السكان. وقال ان الحكومة اعادت بناء ساحة اللؤلؤة كي تمحو اثار من قتلوا في اذار/مارس. وقامت الحكومة بحملة استفزاز ضد الاطباء الذين عالجوا الجرحى.

وقال ان وجود الاسطول الخامس منذ حرب الخليج هو تأكيد على اهمية امن المنطقة لامريكا، ولكنه الآن تحول بسبب الاحداث الى واحد من اصعب الاحاجي الدبلوماسية.

ويتساءل كيف تطالب امريكا برحيل القذافي وتغض الطرف عن ممارسات آل خليفة. واشار الى التصريحات الامريكية الغامضة حول البحرين حيث عومل المتظاهرون الذين تجمعوا امام سفارتها في المنامة بقسوة ولم تعلق على قرار محكمة بإعدام ثمانية من الناشطين سوى بالتعبير عن القلق.

وينقل ويتل في نهاية تحليله عن خبراء قولهم ان نقل الاسطول لن يكون سهلا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل