المحتوى الرئيسى

جوزيه : سأرحل عن الأهلي في هذه الحالة..الفوز على الزمالك أهم عند البعض من البطولات..وشيكابالا كلمة السر في فوز الأهلي بالدوري

07/21 00:49

صرح البرتغالي مانويل جوزيه بأن أجواء الثورة المصرية عاشها في البرتغال عام 1974 حين كان لاعبا ، حيث قامت ثورة هناك إستمرت عامين تقريبا ودخلت البرتغال وقتها في صراعات كثيرة و حرب أهلية لدرجة أن وقتها ظهر إتجاه بأن تلغى كرة القدم مما دفعه للتفكير في الهجرة الى إسبانيا بصحبة طفله الصغير ولعب كرة القدم هناك  ! ، و أضاف : الأمور لم تتحسن الا بعد 11 عاما حيث إنضمت البرتغال للإتحاد الأوروبي عام 1985 و تحسن الوضع الإقتصادي رويدا رويدا و إنخفض معدل الأمية.


و تحدث المدرب البرتغالي عن والده الذي توفى منذ عام عن عمر تخطى الـ 90 عاما ، مشيرا الى أنه يكره السياسة لأنها تسببت في دخول والده الى السجن بتهمة أنه معادي للحكومة حين كان هو وقتها في الرابعة من عمره ، و إضطرت والدته للنزول الى العمل ، و إضطر هو لترك المدرسة والنزول الى العمل وذلك من أجل إيجاد قوت يومهم.


أما عن دور زوجته في نجاحه ، أكد الساحر البرتغالي أنه رآها حين كان يعبر أحد شوارع البرتغال وكان عمره وقتها 19 عاما بينما كان عمرها 14 عاما ، وقال يومها لصديقه أنه سيتزوج هذه الفتاة ! ، و أضاف ضاحكا : تزوجتها بعد 4 سنوات لأن كلمتي واحدة ، و  نحتفل اليوم بعيد زواجنا الثاني و الأربعين ، وأحب أن أشكرها لأنها ساعدتني كثيرا ووفرت لي الإستقرار النفسي.


ونفى مانويل جوزيه فشله مع إتحاد جدة السعودي ، مشيرا الى أن الأجواء هناك كانت غير مشجعة على النجاح ، و أكد أنه لم يخسر أي مباراة خلال فترة توليه لتدريب الفريق ، الا أنه رأى ضرورة الإنفصال بهدوء لعدم تأقلمه مع الأوضاع هناك.


و أشاد جوزيه بالثورة المصرية والتغيير الكبير الذي أحدثته في مصر ، مشيرا الى أنه تمسك بالبقاء في مصر في أيام الثورة الأولى ولم يغادرها الا بعد موقعة الجمل ، و أكد أنه كان يساعد الشباب الذين يقومون بتنظيف الشوارع وقتها لأنه يشعر أنه مصري مثلهم ، معبرا في الوقت نفسه عن حزنه لعدم قدرته على التبرع بالدم لكبر سنه.

و أضاف : الثورة المصرية أفادتنا كثيرا في النادي ونجحنا في تجهيز الفريق لمباريات الدور الثاني فكان لدينا الوقت الكافي لذلك ، ونجحت في الصعود بالحالة النفسية للاعبين بعدما كانت في أسوأ مستوياتها ، و إستغليت معرفتي التامة بجميع اللاعبين في إستثارة كل دوافعهم فأنا بمثابة الوالد لهم وأثق فيهم كثيرا و أدافع عنهم دائما.

 وتابع في تصريحاته لقناة "سي بي سي" : عدت للأهلي لأنه كان في حاجة شديدة لي ، فلا يمكن أن أتخلى عن النادي الذي أعشقه وقت الشدة ، وقتها لم أنظر للأموال الطائلة التي كنت أتقاضاها في إتحاد جدة ولن أنسى مكالمات أصدقائي التي طالبتني بالعودة وخاصة خالد مرتجي عضو مجلس إدارة النادي والذي كان يتصل بي 10 مرات يوميا ! ، حين عدت للأهلي مرة أخرى كان هناك فرق 6 نقاط مع الزمالك ، الا أني كنت واثقا من قدرتي على إستغلال مباريات الدوري الثاني حيث يخوض الفريق 15 مباراة تساوي 45 نقطة ، وأعتقد أن الضغط على لاعبوا الزمالك كان مبالغا فيه وكان لاعبوا الفريق الأبيض يلعبون وهم في قمة التوتر والعصبية فلم يتحملوا الضغط بينما تميز لاعبوا الأهلي بالثبات الإنفعالي والحكمة وهو ما منحهم لقب الدوري في النهاية.


و تحدث المدرب البرتغالي عن محمود عبد الرازق "شيكابالا" نجم وسط الزمالك ، مشيرا الى أنه موهبة رائعة الا أنه يعتبر أهم وأفضل لاعب في الزمالك ، و إيقافه يعني إيقاف فريق الزمالك بأكمله ، وهو ما نجحت في فعله الأندية المنافسة للزمالك في مباريات الدور الثاني وبالتالي فقد الزمالك الكثير من النقاط.


أنا عن ما قاله في أول مؤتمر صحفي له بعد عودته للنادي الأهلي عن مباراة الـ6/1 ، أكد جوزيه أنه يحترم نادي الزمالك كثيرا وحين تحدث عن تلك المباراة كان يقصد الدعابة فقط ، وأضاف : فزنا 6/1 لكننا خسرنا الدوري لصالح الإسماعيلي ، و أذكر أني حين دربت سبورتنج لشبونة فزنا على بنفيكا 7/1 وخسرنا الدوري أيضا.

و تابع : لاقيت الزمالك أكثر من 20 مرة و فزت عليه 14 مرة تقريبا ، و بعض جماهير الأهلي ترى الفوز على الزمالك أهم من الفوز بالبطولات ! ، فحين فزنا 6/1 كان إهتمام الجماهير بهذه النتيجة أكثر من إهتمامها بإستعادتنا لدوري أبطال أفريقيا لأول مرة منذ 14 عاما وفوزنا بالسوبر الأفريقي لأول مرة في تاريخ النادي.


و أبدى المدرب البرتغالي غضبه الشديد من تصريحاته أحمد حسن العدائية تجاهه بعد رحيله عن الأهلي ، مشيرا الى أنه أغلق هذه الصفحة الى الأبد خاصة وأن مركز الصقر مليء بمن هم أفضل منه.


وتحدث جوزيه عن الثلاثي أحمد شكري و شهاب الدين أحمد و مصطفى عفروتو : الأول لاعب مميز لكنه لم يحصل على الفرصة لكثرة إصاباته ، أما الثاني فهو لاعب جيد وله مستقبل رائع مع النادي ، والثالث طلبت إعارته لأني لن أحتاجه خلال الفترة المقبلة خاصة أنه لم يلتزم بالكثير من نصائحي ولم يفهمني.


أنا عن أحمد شديد قناوي ، قال جوزيه : شديد رحل عن الأهلي لأنه لم يتحمل الضغوط وهو صغيرا ، لكنه تطور كثيرا في الفترة الأخيرة و تحسن على المستويين العقلي والنفسي ، وأتمنى إنضمامه للفريق.


و أشاد بمستوى وليد سليمان صانع ألعاب إنبي مؤكدا أنه لاعب مميز ، وتطرق للحديث عن اللاعبين كبار السن في الفريق مشيرا الى أن أبوتريكة وبركات ووائل جمعة سيرحلون عن الفريق إذا لم يثبتوا جدارتهم ولم يحافظوا على مستواهم ، و أضاف : جئت لأبني فريقا جديدا و لتجديد دماء الفريق ، و يتدرب معنا الآن 12 ناشئا سنختار أفضل 4 منهم لتطعيم الفريق الأول.


و إمتدح مانويل جوزيه نجم وسط الفريق أحمد فتحي ، معتبرا أنه أفضل و أقوى لاعب في مصر من الناحية البدنية ، لكنه أكد في الوقت نفسه أنه لن يتمسك به إذا طلب الرحيل وجاء بعرض مناسب لإسمه وإسم النادي.


أما عن أمير سعيود ، أكد جوزيه أن سعيود لاعب رائع  وله مستقبل مبهر مع الفريق الا أنه يحتاج الى سنة على الأقل حتى يصبح لاعبا أساسيا في الفريق خاصة أن هناك لاعبين كبار في نفس مكانه ، وأضاف : عندما عدت الى مصر وجدث كثيرين غير مقتنعين به ، الا أني مقتنع به تماما و أعتقد أنه يسير الآن على الطريق الصحيح والدليل هو تألقه مع المنتخب الأوليمبي الجزائري.


و أبدى جوزيه ثقته التامة في حراس الفريق الثلاثة ، مشيرا الى أنه لا يحتاج الى حراس جدد ، في ظل تألق أحمد عادل و إقتناعه التام بموهبة شريف إكرامي و محمود أبو السعود.


و تحدث جوزيه بكثير من التأثر عن النجم الراحل محمد عبد الوهاب ، مشيرا الى أن خبر وفاته كان بمثابة الصدمة له ، خاصة أنه كان يحبه كثيرا حيث كان شخص ممتاز ومحترم ولاعب رائع ، و أكد البرتغالي أنه يملك صورة للاعب الراحل في غرفته بالبرتغال.


أهم أخبار مصر

Comments

عاجل