المحتوى الرئيسى

رأي "غير محايد" في ميسي.. الضعيف!

07/20 15:41

دبي- خاص (يوروسبورت عربية)

خرجت الأرجنتين خالية الوفاض من بطولة كوبا أمريكا و لم تستفد إطلاقا من عواملي الأرض والجمهور والنجوم العالميين المتخم بهم الفريق، ولم يستفيد الشعب الأرجنتيني من ميسي الذي يعتبره الكثيرون ليس نجم من نجوم المنتخب وإنما شمسهم التي تزين العلم الأرجنتيني.

ميسي ومنذ اللحظة الأولى تم استقباله في المطار بطريقة مخيبة للآمال حين بصق عليه احد المشجعين الأرجنتينيين والسبب واضح وهو (مستوى ميسي الذي يعتبر دون المتوسط مقارنا بالمستوى الذي يقدمه مع ناديه برشلونة)

2006 كانت الانطلاقة بالنسبة لميسي في مونديال ألمانيا ولم يسجل إلا في مباراة واحدة أمام صربيا حين انتصروا 6-0 وسجل ميسي حينها هدف واحد في الدقيقة 88.

2007 كوبا أمريكا كانت المنافسة فيها اقل شراسة عن كاس العالم بكثير وتمكن المنتخب الأرجنتيني من بلوغ النهائي لكنه خسره 3-0 من البرازيل حاملة اللقب وسجل ميسي في هذه البطولة هدفين فقط.

2010 هنا انطلقت الوعود من ميسي بأنه سيجلب كاس العالم للأرجنتين وليعزز كلام جمهور برشلونة الذين يصرخون وحيدين بأن ميسي الأفضل بالتاريخ وليس في السنة نفسها فقط، مع العلم أن ميسي لم يقدم في 2010 لبرشلونة سوى الدوري الاسباني في حين تمكن الهولندي شنايدر من الحصول مع انتر ميلان الايطالي على الدوري والكأس و دوري الأبطال.

أداء باهت من اللاعب رقم عشرة في المباراة الأولى التي انتصر فيها راقصو التانغو 1-0 بفضل هدف غابريال هاينز، وليستمر هذا الأداء للمباريات التي تلتها لحين جاءت مباراة ألمانيا التي وعد ميسي فيها مارادونا بأنه سيسجل هدفين إلا أن وعده ذهب أدراج الرياح بالهزيمة المذلة 4-0 والخروج من البطولة دون أن يسجل أي هدف.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل