المحتوى الرئيسى

قائد الثورة الاسلامية يدعو لحركة ثقافية جديدة

07/20 15:39

دعا قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي جميع مسؤولي الأجهزة الثقافية في البلاد والأخرى المعنية بالكتاب والقراءة إلى إعتماد حركة جديدة وشاملة للترويج للمطالعة وقراءة الكتب المفيدة لاسيما بين الأحداث والشبان. 

 

جاء ذلك خلال إستقباله الاربعاء مسؤولي المكتبات الكبيرة والعامة وحشدا من أمناء المكتبات في أرجاء البلاد.

 

وأشار القائد خلال اللقاء إلى الماضي العريق والتاريخي للشعب الإيراني المسلم في مجال إنتاج الكتاب والقراءة معربا عن شكره لجهود مسؤولي المكتبات وأمناء المكتبات معتبرا أن لقاء كهذا يعد خطوة رمزية لإبداء الاحترام للكتاب والقراءة.

 

وقال أنه على الرغم من التطور الهائل في مجال وسائل الإعلام والإتصال الحديث فإن الكتاب لن يصبح في عزلة أبدا وأن أي أداة إتصالاتية وثقافية متطورة لا يمكن لها أن تحل محل الكتاب.

 

وأكد آية الله الخامنئي إن من واجب جميع الأجهزة التعليمية والثقافية العمل من أجل الترويج للقراءة والمطالعة بتدبر قائلا: «أنه بدءا من التربية والتعليم والمدارس الإبتدائية وصولا إلى وسائل الإعلام سواء الصحافة والإذاعة والتلفزيون تقع على عاتقها كلها مسؤولية الترويج للقراءة».

 

وقال قائد الثورة الاسلامية: «إن القراءة يجب أن تتحول إلى عادة مترسخة لدى الناس لاسيما الشباب وأن تحظى بحصة مقبولة في سلة السلع الإستهلاكية للأسر».

 

وشدد سماحته على ضرورة الترويج للكتب الجيدة والسليمة والحد من التغذية المعنوية غير السليمة وقال أنه: «تشاهد أحيانا في سوق الكتاب أعمال ظاهرها ثقافي لكنها تنطوي على مآرب سياسية وإنحرافية إذ يجب التركيز بجدية أكبر على هذا الموضوع».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل