المحتوى الرئيسى

رأي جول | أحقًا توتي كسول ؟؟

07/20 14:19

أثار سيلفيو بالديني مساعد مدرب المنتخب الإنجليزي فابيو كابيلُّو و الذي يحاول روما ضمه كإداري جديد في الطاقم الإداري للنادي ضجة كبيرة بتصريحاته التي شهدت انتقادًا لاذعًا لأسطورة روما فرانشيسكو توتِّي.

بالديني أبدى اعتقاده أن توتي قادر على تقديم أفضل ما لديه لأربع سنوات على أقل تقدير، لكن ذلك مقترن من وجهة نظره بمدى قدرة توتِّي على التركيز فقط على كرة القدم عوضًا عن أمور أخرى خارج المستطيل الأخضر.

و قد وصف بالديني توتي بشكل مباشر بالكسول و صاحب السلوك غير المناسب، معتبرًا أن على توتِّي تحرير نفسه من كسله و من بعض الأشخاص الذين يستخدمون اسمه و يسيؤون له دون رغبته
.

قبل مناقشة تصريحات بالديني علينا أولًا أن نعود للوراء إلى الموسم الماضي، حين سجَّل "صاحب الـ 34 عامًا" 15 هدفًا في 31 مباراة لعبها في الدوري الإيطالي مع الذئاب و صنع 8 أهداف لزملائه، إضافة لهدفين سجلهما و هدف صنعه في 6 مباريات في دوري أبطال أوروبا.

http://u.goal.com/134800/134843.jpg


بشكلٍ أوضح ،،



* توتي "صاحب الـ 34 عامًا" في الموسم الماضي فعل الكثير و لو أن مشاكل بيع النادي لم تكن موجودة و وجود الفريق مزيدًا من الاستقرار داخل جنباته لكان الذئاب قد وصلوا إلى دوري أبطال أوروبا، كيف يُمكن لـ "صاحب الـ 34 عامًا" بهذا الشكل أن يكون كسولًا ؟

* كيف لرجل كسول أن يصل إلى قمة مستواه في لمح البرق مع المدرب المؤقت السابق لروما في القسم الثاني من الموسم الماضي فينتشينزو مونتيلَّا رغم جلوسه على دكة البدلاء بصفة دائمة في الكثير من فترات القسم الأولى من الموسم في ظل وجود المدرب الأسبق كلاوديو رانييري ؟؟

* من الصعب أن يتم وصف لاعبًا عمل في أقل من أربعة أشهر للعودة في الوقت المناسب للملاعب متعافيًا من قطع في الرباط الصليبي لركبته و حاملًا لكأس العالم في 2006 ، بالكسول !!

* ليس من حق بالديني التلميح بشكل غير مباشر و غير ملحوظ إلى زوجة فرانشيسكو توتِّي "إيلاري بلازي" ضمن تصريحه عن الأشخاص الذين يشوهون صورة توتِّي دون أن يدري، إضافة إلى أن العمل الإعلامي لـ "رمز روما" أمر لا بد منه من جميع الجهات نظرًا لقيمة توتِّي في العاصمة الإيطالية، فإن لم تكن الضجة الإعلامية مركزة على توتِّي فعلى من يكون التركيز إذًا في روما و إيطاليا ؟؟


لكن من جهة أخرى ،،



* توتِّي لم يسجل إلا حينما خرج ماركو بورييلُّو من التشكيل الأساسي لروما ،، مستغلًا بذلك حقيقة أن الجميع أصبحوا يبحثون عنه عوضًا عن "جاك سبارو" و كذلك قلة عدد المهاجمين في أسلوب لعب الفريق تحت قيادة مونتيلا، على عكس رانييري الذي كان يلعب بثلاثة مهاجمين و أحيانًا أربعة !!

* توتِّي لم يقم بأي جهد يُذكر لإقناع رانييري بإشراكه أساسيًا بينما كان مستواه في تراجع، و لربما فعل ذلك في حال لم يضمن له صديقه مونتيلا اللَّعب أساسيًا منذ المباراة الأولى.

* أي لاعب كان ليفعل أي شيء من أجل المشاركة في أكثر بطولة مرموقة في عالم كرة القدم، كما أن المنتخب الإيطالي كان يعول على توتِّي بشكل كبير في تلك الفترة فلذا كان على توتِّي و جميع المعنيين القيام بكل شيء لإعادته إلى الملاعب في أسرع وقت.

* من حق بالديني أن ينتقد توتِّي في ظل إفراطه في الانخراط في عالم الإعلام و اهتمامه بتمثيل العديد من الإعلانات التي تظهر يوميًا في مختلف القنوات الإيطالية على شاشات التلفاز، حتى إن كان ذلك مع زوجته الإعلامية الشهيرة في إيطاليا فهذا الإفراط يؤثر على تركيزه على عالم كرة القدم.


هذه المرة و على غير العادة استعرضنا أمامكم الرأيين و رأي جول هو الرأي الثاني منهما، فما رأيكم انتم أعزائي القراء، هل كان بالديني محقًا فيما قاله أم أن ذلك لا ينطبق على أسطورة و قائد الذئاب ؟؟ و هل لديك نقاط إضافية لإثبات أي من الرأيين ؟


http://u.goal.com/134800/134843.jpg



اقرأ أيضًا

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل