المحتوى الرئيسى

أكثر من 4000 متجر لخدمة 65 في المائة من محبي القهوة والشاي في الإمارات

07/20 14:15

"معرض الشرق الأوسط للقهوة والشاي" يكشف عن توقعات بالنمو في المنطقة

20 يوليو 2011- يتواجد حالياً أكثر من 4000 متجر لتقديم الشاي والقهوة لأكثر من 65 في المائة من مستهلكي المشروبات في دولة الإمارات. ومع وصول قيمة إستهلاك الشاي إلى 256 مليون درهم اماراتي وإحتمال إرتفاع نسبة مشتريات القهوة إلى 80 في المائة في عام 2014, أصبحت دولة الإمارات أبرز سوق للقهوة والشاي في المنطقة. وبالتالي، تعد المكان الأمثل لعقد "معرض الشرق الأوسط للقهوة والشاي"، وهو الحدث التجاري المتخصص بالسلع والأعمال المتعلقة بالقهوة والشاي والمقرر انعقاده في الفترة الممتدة من3 ولغاية 5 تشرين الثاني/نوفمبر 2011 في مضمار "ميدان".  

ويأتي "معرض الشرق الأوسط للقهوة والشاي 2011" في إطار أبرز فعاليات القسم المخصص للأغذية والمشروبات في "مهرجان إكتشاف العالم"، وهو  إستعراض لأبرز وجهات السفر والترفيه وأنماط الحياة وعروض التراث الثقافي والعطلات والمقام في دبي. وسيستقطب هذا المعرض الموردين والموزعين وبائعين التجزئة وغيرهم من الرائدين في تجارة القهوة والشاي في منطقة الشرق الأوسط، وسيضم المعرض استعراض أحدث المنكهات والشراب في عالم القهوة والشاي، بالاضافة الى أحدث معدات المتاجر، ومواد التعليب، والمعدات المنزلية والتجارية للتخمير، فضلاً عن الخدمات المعنية بهذا القطاع.  

وسيقدم هذا المعرض للمشاركين فرصاً متعددة للتواصل، حيث سيشمل سلسلة من الدورات التعليمية التي سيقدمها خبراء بارزين في هذا القطاع، فضلاً عن إقامة ورشات عمل معتمدة لتنمية المهارات والتي سيتولى ادارتها جمعية مختصي القهوة في أمريكا (Speciality Coffee Association of America). هذا، وسيتنافس الباريستات المحترفون في بطولة الباريستا الثالثة في دولة الإمارات، وهي المسابقة العالمية الوحيدة المعتمدة في المنطقة والتي تأخذ حيزاً كبيراً من هذا المعرض السنوي.  

وقال انسلم غودينهو، مدير عام شركة "انترناشيونال كونفرنسز آند اكزبيشنز" (IC&E): "يرتبط قطاع القهوة والشاي بشكل وثيق بالثقافة والضيافة العربية، ولهذا السبب تعد المنطقة من أكثر أسواق العالم حيويةً لهذه المشروبات. هذا، وقد اثمرت الأدلة العلمية المتزايدة حول الفوائد الصحية للقهوة والشاي عن إرتفاع نسبة المبيعات بشكل كبير أيضاً. ونظراً لهذا المزيج بين إلتزام المستهلكين واهتمامهم بالقيمة الصحية لهذه المشروبات، من المتوقع أن يبقى كل من القهوة والشاي إحدى أكثر السلع مبيعاً في منطقة الشرق الأوسط. ويوفر "معرض الشرق الأوسط للقهوة والشاي" منصة مثالية للمستثمرين والرائدين في هذا القطاع من كافة أنحاء العالم للتعلم أكثر عن إتجاهات السوق الحالية في الشرق الأوسط وبالتالي ترسيخ مكانتهم بشكل إستراتيجي في المنطقة."  

ودائماً ما يستقطب "معرض الشرق الأوسط للقهوة والشاي" المتخصصين في هذا القطاع من دول مجلس التعاون الخليجي، ومنطقة المشرق العربي، ومناطق شمال وجنوب أفريقيا، ومنطقة قزوين، وإيران، والهند. وللمرة الثانية، سيتم تنظيم هذا الحدث لعام 2011 بالتعاون بين شركة "انترناشيونال كونفرنسز آند اكزبيشنز" و"جمعية مختصي القهوة في أمريكا". للمزيد من التفاصيل حول الحدث، يرجى زيارة موقع http://www.coffeeandteaconvention.com.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل