المحتوى الرئيسى

> شوقي غريب يهدد اتحاد الكرة باللجوء للقضاء للحصول علي الشرط الجزائي

07/20 21:15

هدد شوقي غريب المدرب العام السابق للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم باللجوء للقضاء للحصول علي الشرط الجزائي في تعاقده مع اتحاد الكرة بعد المماطلة الواضحة من سمير زاهر رئيس الاتحاد بعدم حسم الأمر حتي الآن ومنذ إنهاء التعاقد مع الجهاز الفني بقيادة حسن شحاتة المدير الفني السابق عقب الخروج من تصفيات الأمم الأفريقية وعدم التأهل للنهائيات في شهر يونيه الماضي ويقدر الشرط الجزائي بثلاثة أشهر وكان غريب يتقاضي 120 ألف جنيه أي 360 ألف جنيه للشهور الثلاثة ولم يحسم زاهر الأمر حتي الآن بخروج قرار واضح بالإقالة خوفًا من لجوء الجهاز الفني للقضاء.. بالرغم من إعلان رئيس الاتحاد أكثر من مرة بأنه سوف يعقد جلسة مع حسن شحاتة لحسم الأمر - وهو ما لم يحدث - وقد علمت «روزاليوسف» أن تهديد شوقي غريب يأتي علي خلفية تمسك زاهر برفضه بعدم إسناده منصب المدير الفني للمنتخب بحجة أن الجهاز الفني السابق وحدة واحدة يعمل كله أو لا يعمل بالرغم من أن حسن شحاتة قد تعاقد مع نادي الزمالك ويقول شوقي غريب إنه إذا لجأ إلي القضاء فسوف يكسب الدعوي من أول جلسة.. وتساءل المدرب العام السابق هل من المعقول أن يقوم اتحاد الكرة بتحمل نفقات دورات تدريبية طوال عشر سنوات ماضية خضتها مع المنتخبات المختلفة وفي النهاية يرفض لي إسناد مهمة المدير الفني للمنتخب بالرغم من الخبرات الكبيرة التي اكتسبتها في العمل مع الفريق القومي والإنجازات والبطولات التي حققتها لقد كنت رئيسًا 60 مرة لبعثات المنتخب الخارجية في 97 مباراة بالإضافة إلي الإنجازات التي حققتها مع منتخب الشباب بالحصول علي المركز الثالث والميدالية البرونزية في بطولة كأس العالم عام 2003.. وهل كفاءتي لا تؤهلني لقيادة المنتخب الأول وكان البعض قد اقترح بتعيين شوقي غريب بصفة مؤقتة لحين اختيار مدير فني أجنبي وهو ما رفضه زاهر أيضًا في الوقت الذي يصر هاني أبو ريدة نائب رئيس اتحاد الكرة علي اختيار غريب للمنتخب مما أدي إلي وجود صدام بين زاهر وأبو ريدة ترتب عليه تأجيل الاجتماع أكثر من مرة من الثلاثاء إلي الخميس - اليوم - وأخيرًا الأحد القادم حيث ينتظر وصول حازم الهواري عضو مجلس الإدارة والذي يرتبط بعلاقة قوية بكل من زاهر وأبو ريدة لتقريب وجهات النظر بينهما.. بينما قال حمادة صدقي المدرب السابق للمنتخب بإنه ليس كثيرًا علي أن أتولي منصب المدرب العام مع شوقي غريب فالتدريج في المناصب شيء طبيعي مثلما حدث مع حسام البدري في الأهلي عندما رحل البرتغالي مانويل جوزيه وأيضًا طارق يحيي عمل مدربًا عامًا مع هنري ميشيل الفرنسي ثم أصبح مديرًا فنيًا لمصر المقاصة وتساءل صدقي هل مساندة أبو ريدة لنا مجاملة لنا أم للكفاءة؟ وأشار إلي أن العمل في المنتخب يختلف عن الأندية واعترف صدقي بأن الجهاز الفني السابق وقع في أخطاء أهمها عدم التجديد للأعمار السنية للمنتخب وقد طالبتهم بعقد مؤتمر صحفي عقب الفوز بكأس الأمم الأفريقية في 2010 لتوضيح سياسة المرحلة القادمة إلا أن أحد الأعضاء رفض علي اعتبار أننا أبطال أفريقيا!

وفي نفس السياق أكدت الدكتورة ماجي الحلواني عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة ترشيح حازم إمام بقوة لمنصب مدير المنتخب الوطني إلا أن الأمر لم يحسم حتي الآن بشكل نهائي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل