المحتوى الرئيسى

الجارديان: رامى عصام.. صوت الثورة المصرية يعود إلى ميدان التحرير

07/20 12:29

وصفت صحيفة "الجارديان" البريطانية المطرب رامى عصام بأنه صوت الثورة المصرية، وقالت إن الأغنية التى كتبها فى دقيقتين فى ميدان التحرير يوم إعلان الرئيس مبارك عن تنحيه قد أصبحت بمثابة الموسيقى التصويرية للثورة المصرية.

وتضيف الصحيفة: أنه بينما كان رامى عصام لأداء أغنية "ارحل" الموجهة للرئيس مبارك من ميدان التحرير يطالبه فيها بترك الحكم فى يوم 11 فبراير، اندلعت الفرحة فى الحشود الموجودة فى ميدان التحرير تهلل بعد الإعلان عن تنحى الرئيس، فاختفى عصام لدقيقيتين يكتب أغنية تعبر عن مصر بعد مبارك ويؤديها فى الميدان.

وكان من المقرر أن يذهب عصام إلى لندن للمشاركة فى حدث نظمته "منظمة المصريون المتحدون" فى المملكة المتحدة، لكن لم يتم السماح له بدخول البلاد، فأرسل رسالة مصورة أدى فيها أغنية "اضربنى" للتعبير عن الوقوف بثبات فى وجه العنف الحكومى، وهو ما يعرفه عصام جيداً بعد ما تردد عن تعذيبه لساعات فى المتحف المصرى فى أحد أيام شهر مارس الماضى.

وقد وصل عصام مؤخراً إلى بريطانيا بعد السماح له بدخولها للمشاركة فى احتفال موسيقى بالربيع العربى سيقام خلال هذا الأسبوع مع عدد من الفنانيين الذين شاركوا فى الثورة.

وتشير الصحيفة إلى أن عصام لم يكن معروفاً قبل الثورة، فقد كان هناك قليلون فقط من يسمعون أغنياته السياسية، وعندما بدأت المظاهرات فى 25 يناير شارك فيها فى بلدته المنصورة، ثم قرر أن يأتى إلى القاهرة للمشاركة مع المحتجين فى ميدان التحرير فى 31 يناير، وقرر أن يجعل من هتافاتهم أغنية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل