المحتوى الرئيسى

كوبا أمريكا: ثنائية سواريز تصعق بيرو وتصعد بأوروجواي للنهائي

07/20 10:27

أنهى منتخب أوروجواي حلم نظيره البيروفي وتأهل على حسابه إلى الدور النهائي ببطولة كأس أمم أمريكا الجنوبية 2011 لكرة القدم (كوبا أمريكا) المقامة حاليا في الأرجنتين ، بعدما تغلب عليه 2/صفر اليوم الأربعاء في الدور قبل النهائي للبطولة.

ويدين منتخب أوروجواي بفضل كبير في الفوز والتأهل للنهائي إلى نجمه لويس سواريز لاعب ليفربول الإنجليزي والذي سجل هدفي المباراة خلال خمس دقائق من الشوط الثاني.

ويلتقي منتخب أوروجواي في النهائي مع الفائز في المباراة الأخرى بالدور قبل النهائي التي تجمع بين منتخبي فنزويلا وباراجواي غدا الخميس.

وبدأت المباراة حماسية بإيقاع لعب سريع وأشهر الحكم أول بطاقة صفراء بعد دقيقة واحدة فقط من البداية وكانت من نصيب البيروفي يوشيمار يوتون لعرقلة ماكسيميليانو بيريرا.

وسيطر المنتخب الأوروجوياني على اللعب بشكل أكبر وتفوق في الناحية الهجومية لكن لاعبيه افتقدوا المهارة في إتقان التمريرات.

وفي الدقيقة 16 تلقى سواريز عرضية هيأها برأسه إلى ألفارو بيريرا بارجان الذي سددها وتصدى لها الحارس البيروفي لترتد إلى نفس اللاعب لكن الحارس تصدى لها مجددا.

وواصل المنتخب الأوروجوياني محاولاته الهجومية الجادة وشكل ضغطا حقيقا لكنه اصطدم بحذر دفاعي شديد من جانب منتخب بيرو.

وفي الدقيقة 42 سدد دييجو فورلان كرة من ضربة حرة هيأها دييجو لوجانو برأسه إلى ألفارو بيريرا بارجان الذي أسكنها الشباك لكن الحكم لم يحتسبها هدفا بدعوى التسلل.

ولم تسفر الدقائق المتبقية عن جديد لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي.

وفي الشوط الثاني تطور أداء المنتخب البيروفي وكثف محاولاته لاختراق دفاع منافسه ولكن الفريق الأوروجوياني واصل سيطرته على المباراة.

وفي الدقيقة 53 افتتح المنتخب الأوروجوياني التسجيل عندما سدد دييجو فورلان كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها الحارس لكنه لم يمسك بها لترتد إلى لويس سواريز الذي تابعها بتسديدة أخرى في الشباك.

وبعد أقل من خمس دقائق تلقى سواريز تمريرة طولية ثم راوغ الحارس البيروفي خارج منطقة الجزاء قبل أن يسكن الكرة في الشباك الخالية معلنا تقدم أوروجواي 2/صفر.

وبعدها حاول المنتخب البيروفي بشتى الطرق تقليص الفارق لكن الفريق الأوروجوياني صب تركيزه على الحفاظ على تقدمه.

ولجأ المنتخب الأوروجوياني إلى التكتل الدفاعي مع الاعتماد شيئا ما على الهجمات المرتدة السريعة.

وكاد المنتخب البيروفي أن يهز شباك منافسه في الدقيقة 84 حيث سدد خوسيه باولو جيريرو كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء تصدى لها موسليرا وأفلتت من يديه وكانت في طريقها إلى داخل الشباك لكنه لحق بها قبل أن تتجاوز خط المرمى.

وكثف المنتخب البيروفي محاولاته في الدقائق الأخيرة لكنه لم ينجح في التغلب على التكتل الدفاعي لمنافسه ، لينتهي اللقاء بفوز أوروجواي 2/صفر .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل