المحتوى الرئيسى

السلطة الفلسطينية: تمادي إسرائيل في الاستيطان يعد جريمة حرب وإرهاب

07/20 10:27

رام الله: اعتبرت السلطة الفلسطينية استمرار الاحتلال الاسرائيلي في ممارسة اعماله الاستيطانية في الضفة الغربية وقطاع غزة ،جريمة حرب وارهاب دولة ،مما يضطرها للجوء الى الامم المتحدة لاتخاذ تدابير لانقاذ قرارات الشرعية الدولية وضمان انهاء الاحتلال.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية "كونا" عن القائمة بالاعمال الفلسطينية لدى الامم المتحدة فداء عبدالهادي ناصر ،في رسالة وجهتها الى رئيس مجلس الامن الدولي بيتر ويتيج مساء امس الثلاثاء،قولها "ان هناك تصعيدا ملحوظا للانشطة الاستيطانية في الضفة الغربية ما يقوض الثقة بين الجانبين ويضع عقبة أمام عملية السلام واقامة دولة فلسطينية مستقله".

واضافت "نوجه نداؤنا الى المجتمع الدولي بما في ذلك مجلس الأمن الى تحمل مسئولياته واتخاذ التدابير الفورية والحاسمة تجاه اسرائيل لحملها على الامتثال للقوانين الدولية والتوصل الى حل سلمي للنزاع يجعل حق الفلسطينيين في اقامة دولة على حدود الرابع من يونيو 1967 وعاصمتها القدس الشرقية واقعا ملموسا".

واعتبرت ناصر ان تمادي اسرائيل في هذه التعديات يشكل استفزازا وعدوانا يهدف الى تدمير الأراضي الفلسطينية المحتلة بما فيها القدس الشرقية كما انها تعد جرائم حرب وارهاب دولة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل