المحتوى الرئيسى

بلطجية يقتلون شرطياً أثناء ضبطهم فى الشرقية

07/20 09:57

دفع مجند شرطة، من قوة قسم شرطة العاشر من رمضان، حياته ثمنا لأداء مهام عمله. أطلق مسجل خطر النار عليه أثناء محاولة ضبطه لقيامه بسرقة سيارة بطريق العاشر - بلبيس، فأصيب فى صدره ولفظ أنفاسه فى الحال. ولاتزال الأجهزة الأمنية تكثف جهودها لضبط الجناة.

 

تحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة فتولت التحقيق.

 

تلقى اللواء محمد ناصر العنترى، مساعد الوزير مدير أمن الشرقية، إخطارا من مستشفى الزقازيق الجامعى بوصول المجند أيمن عبده غريب من قوات الأمن بالعاشر من رمضان، مصاب بطلق نارى فى الصدر، وأنه لفظ أنفاسه قبل وصوله.

 

تبين من التحريات أنه أثناء سير عبدالحميد عبده «24 سنة»، سائق وبرفقته إسلام محمد السيد «تباع» بالسيارة رقم 4516 نقل الدقهلية محملة بـ55 طن حديد فى اتجاهها إلى بورسعيد، فوجئا بسيارة تتوقف أمامهما ونزل منها 4 أشخاص مسلحين، ثم قاموا بخطف السائق ومساعده داخل سيارة ملاكى واستولوا على السيارة وسرقوا كمية الحديد المحملة عليها. ثم تركوا السيارة بعد ذلك على طريق «القاهرة – العاشر من رمضان» وبعدها بساعات قاموا بوضع السائق ومساعده بجوار السيارة.

 

توجهت قوة من مباحث القسم لمعاينة موقع الحادث، فقام المتهمون بإطلاق أعيرة نارية تجاهها، وأصيب مجند الشرطة المجنى عليه برصاصة فى صدره، ولفظ أنفاسه قبل وصوله المستشفى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل