المحتوى الرئيسى

إعادة "عبيد" إلى محبسه بعد تحقيقات "الكسب"

07/20 19:25

كتب- حسن محمود:

قرر المستشار عاصم الجوهري، مساعد وزير العدل لجهاز الكسب غير المشروع، إعادة الدكتور عاطف عبيد، رئيس مجلس الوزراء الأسبق، إلى محبسه بعد التحقيق معه اليوم في اتهامه بجمع ثروات طائلة بصورة لا تتفق ومصادر دخله المشروعة، على نحو يمثل كسبًا غير مشروع؛ وذلك بعد أن سبق للمستشار الجوهري منع عبيد وزوجته نجد محمد خميس، ونجله وليد، وكريمته نورا من مغادرة البلاد‏.‏

 

وكانت تحريات الجهات الرقابية وتقاريرها كشفت عن وجود تضخم في عناصر الذمة المالية لعاطف عبيد وأسرته بشكل كبير، بما لا يتناسب ومصادر دخلهم المقررة قانونًا؛ الأمر الذي يشير إلى قيام عبيد باستغلال نفوذه وصفته الوظيفية في جمع ثروة لا تتفق وما هو مثبت بإقرارات الذمة المالية الخاصة به على نحو يمثل كسبًا غير مشروع‏.‏

 

وكان المستشار أحمد إدريس، رئيس مكتب التحقيقات بوزارة العدل، قد أمر بحبس عاطف عبيد؛ وذلك بعد اتهامه بتسهيل الاستيلاء على أراضي الدولة دون وجه حقٍّ، على نحوٍ أهدر قرابة‏ 200‏ مليون جنيه من المال العام، وذلك بالاشتراك مع الدكتور يوسف والي، نائب رئيس الوزراء ووزير الزراعة الأسبق، من خلال بيعهما ‏37‏ فدانًا بجزيرة البياضية بالأقصر، بمبلغ ‏9‏ ملايين جنيه لرجل الأعمال الهارب حسين سالم، على الرغم من تقديرات الخبراء بأن قيمة تلك الأرض‏ 209‏ ملايين جنيه إلى جانب أنها محمية طبيعية، ولا يجوز التصرف فيها طبقًا للقانون‏.‏

 

في الوقت نفسه، قرر الجوهري إدراج اسم الدكتورة أميمة صلاح الدين، رئيس جهاز التفتيش على أعمال البناء بوزارة الإسكان، على قوائم الممنوعين من السفر.

 

جاء ذلك في ختام التحقيقات التي باشرها معها المستشار خالد سليم؛ حيث واجه د. أميمة بالعديد من الشكاوى المقدمة ضدها والخاصة باستغلالها لسلطات وظيفتها ونفوذها في مخالفة القوانين وتحقيق مكاسب شخصية لها ولآخرين، وتضخم عناصر ثروتها المالية.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل