المحتوى الرئيسى

اتحاد العمال يحشد أعضاءه لإقالة وزير القوى العاملة

07/20 21:53

بدأ الاتحاد العام لنقابات عمال مصر حملة ضد حكومة عصام شرف، بعد الإعلان عن استمرار الدكتور أحمد البرعى، وزير القوى العاملة والهجرة، فى منصبه ضمن التشكيل الوزارى الجديد.

وعقد مجلس إدارة الاتحاد ورؤساء النقابات العامة اجتماعًا ظهر اليوم، الثلاثاء، للإعداد لوقفة احتجاجية تضم كافة العاملين فى النقابات العامة واللجان النقابية التى يبلغ عددها أكثر من 25 ألف نقابى على مستوى الجمهورية لمطالبة المجلس العسكرى بتغيير البرعى لأنه يعمل على تفتيت الحركة النقابية على حد وصفهم.

ومن المقرر أن يدعو مجلس إدارة الاتحاد كافة العمال المشتركين فى النقابات التابعة للاتحاد للانضمام إلى المليونية التى طالب بها المتظاهرون بميدان التحرير لإقالة حكومة شرف، وهى المرة الأولى التى سيشارك فيها قيادات الاتحاد فى مظاهرات بميدان التحرير عقب قيام ثورة 25 يناير، حيث إن قيادات الاتحاد شاركوا فى مظاهرة تأييد للرئيس السابق مبارك قبل تنحيه عن الحكم أمام مسجد النور بالعباسية.

وقال عبد المنعم العزالى، نائب رئيس الاتحاد، فى تصريحات خاصة "لليوم السابع" إن البرعى يكن عداء شديداً للاتحاد وقياداته منذ أن تولى الوزارة، حيث ظهر فى سى دى يتآمر على إسقاط الاتحاد مع كمال أبو عيطة، رئيس النقابة المستقلة للضرائب العقارية.

وأضاف العزالى أن البرعى أعد قانون الحريات النقابية خصيصًا للإطاحة باتحاد العمال والسماح بإنشاء النقابات المستقلة دون سند قانونى، متهمًا البرعى بالعمل وفقًا لأجندات خارجية تهدف إلى تفتيت الحركة النقابية وتعطيل الاقتصاد القومى من خلال السماح بإنشاء أكثر من نقابة فى موقع العمل الواحد، على حد قوله.

على الجانب الآخر أشار كمال عباس، عضو الاتحاد المصرى للنقابات المستقلة، إلى أن السبب وراء كراهية قيادات الاتحاد للبرعى هو عدم تولى أحد أعضاء اتحاد العمال لمنصب وزير القوى العاملة والهجرة مثلما كان يحدث لأكثر من 40 عامًا مضت، بالإضافة إلى قيام البرعى بوقف الإعانات التى كانت تقدم من الوزارة للاتحاد وكان يستغلها قياداته فى السفريات الترفيهية لأنفسهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل