المحتوى الرئيسى

محمد بن زايد يتفقد مهرجان ليوا للرطب بالمنطقة الغربية .

07/20 00:53

المنطقة الغربية في 19 يوليو / وام / أكد الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة اهمية الاستثمار في القطاع الزراعي والعمل على تطوير وتبني افضل الممارسات المؤدية الى تحسين جودة المنتجات الزراعية وتعزيز انتاجيتها .. مشيدا سموه بحرص صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة " حفظه الله " على توفير الدعم اللامحدود للنهوض بالقطاع الزراعي وتحقيق استدامته.

جاء ذلك خلال زيارة سموه مساء اليوم لفعاليات مهرجان ليوا للرطب 2011 الذي يقام في المنطقة الغربية تحت رعاية سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة وبتنظيم من هيئة أبوظبي للثقافة والتراث.

ودعا سموه إلي تفعيل الشراكات في مجال الزراعة والعمل على تشجيع مشاركة القطاع الخاص ومراكز الابحاث الجامعية والمؤسسات العلمية في تطوير وازدهار القطاع الزراعي بالشكل الذي يميز انتاج الإمارات في الزراعات المثمرة ويجعلها قادرة على المنافسة إقليميا وعالميا مما يساهم في رفد وتنويع الاقتصاد الوطني .

ولدى وصول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان للمهرجان قام بجولة شملت المعرض الرئيسي حيث اطلع سموه على المنتجات المعروضة في العديد من الأجنحة والذي تشارك فيه الجهات الحكومية والخاصة وفي مقدمتها شركة ادنوك الراعي الرئيسي للمهرجان.

كما تعرف سموه من خلال مشاركة صندوق خليفة وجهاز ابوظبي للرقابة الغذائية وجامعة الامارات وشركة الفوعة لتطوير وتنمية زراعة النخيل وباقي الشركات على ابرز معروضاتهم وجهودهم في تطوير اساليب الانتاج الزراعي ومواكبتة لأحدث الممارسات الدولية في مجال الزراعة وسلامة الغذاء.

كما زار سموه جناح سوق الرطب ومزاينة الرطب واستمع لشرح عن أعمال لجنة تحكيم مزاينة الرطب على أساس جودة الرطب وحجمها ولونها إضافة إلى تقييم المزارع وفقا لمعايير متعددة .

وتجول سموه في السوق الشعبي الذي يضم نحو160 محلا يعرض الكثير من الأدوات التراثية والصناعات اليدوية المصنوعة من النخيل والتمور بما يعكس روح التراث التي يشتهر بها مهرجان ليوا للرطب.. مشيدا سموه بالسوق الشعبي للسيدات ومستوى مشاركة العنصر النسائي من خلال المنتجات التراثية والحرفية المميزة والمشغولات اليدوية التي تعكس اهتمام المرأة الإماراتية في الحفاظ على التراث الإماراتي الأصيل.

ورافق سموه في الجولة معالي عبدالله مهير الكتبي وكيل ديوان ممثل الحاكم في المنطقة الغربية وسعادة محمد مبارك المزروعي وكيل ديوان سمو ولي عهد أبوظبي وسعادة محمد خلف المزروعي رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان مستشار شؤون الثقافة والتراث بديوان سمو ولي عهد ابوظبي مدير عام هيئة أبوظبي للثقافة والتراث وعبيد خلفان المزروعي مدير المهرجان وعدد من المسؤولين.

ويحظى المهرجان برعاية شركة ادنوك ومؤسسة الإمارات للطاقة النووية وشركة الظاهرة الزراعية وشركة الفوعة لتطوير وتنمية زراعة النخيل وفندق ليوا وشركة أبوظبي للإعلام .. كما تحظى فعاليات المهرجان بدعم من مجلس تنمية المنطقة الغربية ومديرية شرطة المنطقة الغربية وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية ودائرة النقل وشركة أبوظبي للتوزيع ومركز إدارة النفايات وبلدية المنطقة الغربية.

ويهدف المهرجان للمحافظة على التراث المادي والمعنوي في إمارة أبوظبي وحمايته خاصة النخيل الذي شغل مساحة كبيرة من التراث الإماراتي الأصيل حيث يلعب المهرجان دورا بارزا في تنشيط الدورة الاقتصادية بمدينة ليوا بما يشمله من قطاعات تجارية وخدمية.

وام / ماس / عم /

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل