المحتوى الرئيسى

مؤسسة دبي للمرأة توقع مذكرة تفاهم للإعلان عن مبادرة المرأة في مجالس الإدارة .

07/19 16:08

دبي في 19 يوليو / وام / تحت رعاية حرم سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة سمو الشيخة منال بنت محمد بن راشد آل مكتوم رئيسة مؤسسة دبي للمرأة ..وقعت المؤسسة اليوم مذكرة تفاهم للإعلان عن المشروع الريادي "مبادرة المرأة في مجالس الإدارة " بهدف زيادة مشاركة سيدات الأعمال والقياديات السياسيات في مجالس الإدارة بدول المنطقة وذلك بالتعاون مع معهد حوكمة الشركات "حوكمة" ومعهد المديرين "مدراء" .

ووفقا للمذكرة تتعاون المؤسسات الثلاث لتحديد العقبات السياسية التي تقيد مشاركة عدد أكبر من النساء في المستويات التنفيذية العليا والدعوة إلى إجراء التغييرات الضرورية للتغلب على هذه العقبات ووضع استراتيجية للتواصل لرفع مستوى التوعية بالتنويع والمساواة بين الجنسين في مجالس الإدارة في الشركات والهيئات المحلية والإقليمية إضافة إلى تدريب المستثمرات والمديرات وغيرهن من الشخصيات المعنية على أسس الحوكمة الرشيدة للشركات وتوجيه الجيل القادم من القياديات.

وسيتم تنفيذ المشروع على ثلاث مراحل تتضمن إجراء الأبحاث وتحديد حالات الأعمال من أجل مشاركة عدد أكبر من النساء في مجالس الإدارة بحيث يتم إجراء مقابلات نوعية حول الممارسات الحالية لمجالس الإدارة وتحديد السياسات الحالية والمستقبلية والتحديات الفعلية ونشر النتائج في التقارير الرسمية لمجموعات الأعمال النسائية.

كما تتضمن مراحل التنفيذ بناء القدرات والتمكين من أسباب القوة ويجري خلالها تنظيم ورش عمل للقياديات وتنفيذ برنامج تنمية المدراء المعتمد عالمياً من قبل معهد " مدراء " وخدمة الإحالة لمجالس الإدارة التي ستقدم مجموعة من القياديات ممن يستطعن شغل مناصب في مجالس الإدارة على المستوى الإقليمي.

وتتضمن المرحلة الاخيرة الدعوة لإجراء الأبحاث والتواصل وتتم عبر سلسلة من جلسات العمل وبرامج التوجيه والمكافآت وإجراء تحليل تجريبي يقود إلى توصيات سياسية وحالات عمل بشأن أهمية تبؤ المرأة مناصب في مجالس الإدارة داخل المنطقة إضافة إلى حفز وسائل الإعلام على إبراز التحديات والقضايا الأساسية.

وقالت منى المري رئيسة مجلس إدارة مؤسسة دبي للمرأة في تصريح لها اليوم ان هذا المشروع يدعم بقوة جهود المؤسسة نحو تزويد المرأة العاملة بالمهارات ومنحها الفرص للوصول إلى المناصب التنفيذية العليا داخل بيئة الأعمال الإقليمية موضحة انه من خلال العمل المشترك مع معهد "حوكمة" ومعهد "مدراء" ستتاح إمكانية تقاسم المعارف والموارد اللازمة لتغيير الأفكار ذات الصلة بشغل المرأة مناصب قيادية .

من جانبه قال الدكتور ناصر السعيدي المدير التنفيذي لمعهد "حوكمة" ان الأبحاث التي أجراها المعهد أثبتت أن المرأة لا تشغل إلا نسبة 5ر1بالمائة فقط من إجمالي ما يزيد على ستة آلاف مقعد لدى مجالس إدارات الشركات في الخليج بالرغم مما تشهده منطقتنا من نمو في عدد القياديات العاملات في قطاعي الأعمال والسياسة وصاحبات المشاريع الخاصة اللاتي يستطعن مستقبلاً أن يشغلن بعض المقاعد في مجالس الإدارات ويقدمن وجهات النظر الهامة المستقلة في مناقشات مجالس الإدارة.

وأشار السعيدي ان فهم ممارسات الحوكمة الرشيدة للشركات وكيفية العمل بفعالية وكفاءة على مستوى مجالس الإدارة يشكل مكوناً مهما في "مشروع المديرات" معبرا عن تقديره لمشاركة مؤسسة دبي للمرأة ودعمها لهذا المشروع .

/حل/أم/

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل