المحتوى الرئيسى

تحديث: "دبي لصناعات الطيران" تتوصل إلى اتفاقية جديدة بخصوص تسهيل ائتماني

07/19 16:08

المصدر: داو جونز – فضاء ودفاع

(يضيف تفاصيل ومعلومات حول الخلفية في فقرات مختلفة من المقال)

دبي (زاويا داو جونز) – أعلنت "دبي لصناعات الطيران"، وهي شركة حكومية متخصصة في تأجير الطائرات، يوم الثلاثاء عن اختتام المباحثات مع دائنيها بنجاح والتوصل إلى اتفاقية حول تسهيل ائتماني مدته أربع سنوات لاستبدال التسهيل الحالي.

وقالت الشركة، من دون الدخول في تفاصيل إضافية، في بيان أُرسل عبر البريد الإلكتروني إن "دبي لصناعات الطيران" اختتمت المباحثات مع دائنيها الحاليين وتوصلت إلى اتفاقية حول تسهيل ائتماني جديد مدته أربع سنوات لاستبدال التسهيل الحالي الذي يستحق بتاريخ 23 تموز/يوليو 2011. لكن الشركة لم تجب على الأسئلة التي أرسلتها "زاويا داو جونز" عبر البريد الإلكتروني.

هذا وقدّر المحللون في "جاي بي مورغان" قيمة القرض بـ800 مليون دولار.

وكانت شركة "بوينغ" (BA) قد أعلنت في مطلع الشهر الجاري أنها أجرت محادثات مع "دبي لصناعات الطيران" بخصوص إمكانية إلغاء طلباتها المتبقية، بعد أن سبق وألغت معظم العقود التي أبرمتها في السابق والتي تبلغ قيمة باهظة تصل حتى 27 مليار دولار، للدخول إلى النخبة العالمية في القطاع. كما وسبق لشركة "دبي لصناعات الطيران" أن تخلت في الأشهر الأخيرة عن مجموعة طلبات على طائرات من طرازي 737 و787، كما أنها ألغت في مطلع تموز/يوليو الطلبات الأخيرة على طائرات "إيرباص".

هذا وتجدر الإشارة إلى أن "دبي لصناعات الطيران" مملوكة في جزء منها لـ"مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية"، وهي مجموعة مملوكة بنسبة 100% للحكومة وتملك سندات وقروضاً بنحو 6 مليارات دولار تستحق هذه السنة، بحسب تقرير صدر عن "صندوق النقد الدولي" في أيار/مايو الماضي.

وقد حذر الصندوق من أن مستويات الاستدانة المرتفعة السائدة في أوساط الشركات المرتبطة بالحكومة في كل من دبي وأبوظبي، تنطوي على مخاطر كبيرة بالنسبة إلى الميزانية العمومية السيادية في الإمارتيْن، اللتيْن قد تتعرضان لصدمات على مستوى كلفة التمويل في ظل محاولتهما لتمديد دين بأكثر من 60 مليار دولار يستحق هذه السنة وفي السنة المقبلة.

هذا وصرّحت "دبي لصناعات الطيران"، التي أُطلقت عام 2006 لتصبح مجموعة تُقدر قيمتها بمليارات الدولارات متخصصة بالخدمات والتصنيع والطيران، في شهر أيار/مايو الماضي أن صافي الدخل الموحد لديها بلغ 10.3 ملايين دولار بعد تكبدها خسارة بأكثر من 20 مليون دولار في العام الماضي. وأشارت الشركة في الشهر الماضي أن الرئيس التنفيذي لـ"دبي لصناعات الطيران كابيتال" التابعة لها والمتخصصة بشؤون رأس المال، استقال من منصبه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل