المحتوى الرئيسى

عزام الأحمد: لقاء بين حماس وفتح لتجاوز جمود تنفيذ المصالحة

07/19 11:10

أعلن عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد اليوم، الثلاثاء، أنه اتفق مع نائب رئيس المكتب السياسى لحركة حماس موسى أبو مرزوق خلال اتصال هاتفى أمس الاثنين، على ضرورة عقد لقاء قريب لبحث مقترحات جديدة وتجاوز الجمود الحالى فى عملية المصالحة الفلسطينية.

وقال الأحمد إنه تم التأكيد خلال الاتصال على التمسك باتفاق المصالحة واللقاء قريبا، معتبرا أن وجود عوائق معينة لا يعنى مطلقا أن اتفاق المصالحة قد انتهى وأن عملية المصالحة قد توقفت وإنما لابد من البحث عن حلول من أجل تذليل العقبات القائمة.

وأضاف أن الاتصالات التى تجرى بين فتح وحماس تشكل جزءا من محاولة تجاوز تلك العقبات، موضحا أنه تم الاتفاق على الترتيب لعقد لقاء قريب للاتفاق على كيفية تجاوز الجمود الحالى لاستئناف عملية تنفيذ اتفاق المصالحة.

وشكل خلاف فتح وحماس على اسم المرشح لرئاسة الحكومة الفلسطينية المقبلة عائقا أمام المضى فى تنفيذ اتفاق المصالحة الذى تم توقيعه فى القاهرة فى 4 مايو الماضى.

من ناحية أخرى، قال الأحمد إن الجهود الفلسطينية تتواصل لحشد التأييد الدولى للتوجه إلى الأمم المتحدة فى شهر سبتمبر المقبل للاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة على حدود 1967 وبعضويتها الكاملة فى المنظمة الأممية، مشيرا إلى أن الرئيس محمود عباس"أبومازن" يجوب حالياً عدداً من الدول الأوروبية لذات الهدف تزامناً مع حراك البعثات الدبلوماسية فى أكثر من اتجاه للتحضير لتلك الخطوة.

وقال الأحمد - الذى زار بكين مؤخرا- إن وزير خارجية الصين يانج جيتشى أكد تأييد الصين الكامل لخطوة "سبتمبر" وأيد التحرك الفلسطينى الحالى فى هذا الاتجاه الذى بات يحقق النتائج بسبب عدالة القضية الفلسطينية".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل