المحتوى الرئيسى

المجلس العسكري يقرر الإفراج عن 24 مسجون سياسي ممن أمضوا نصف المدة خلال أيام

07/19 12:20

  من المقرر أن يصدق المجلس العسكري خلال أيام علي قرار بالإفراج عن 24 مسجون سياسي ممن ينتمون إلي الجماعة الإسلامية و جماعة الجهاد ممن أمضوا نصف المدة بعد قرار وزير الداخلية اللواء منصور العيسوي الإفراج عنهم .

   وقد أكد محمود إسماعيل محامى الجماعات الإسلامية أن وزير الداخلية صرح بأن الوزارة قررت الإفراج عن 24 مسجون سياسي  من الإسلاميين المحبوسين في سجن شديد الحراسة " العقرب" بطرة ممن أمضوا نصف المدة  وأن المجلس العسكرى سيصدق خلال أيام على هذا القرار بالعفو العام عنهم .

  وصرح إسماعيل بصفته وكيلا عن كلا من محمد الظواهري " إعدام" ، أحمد سلامه مبروك" مؤبد" ، مرجان سالم الجوهري "مؤبد" ،  مجدي سالم مفرج عنه ، يحيي خلف مفرج عنه ، أن موكليه أعلنوا أنهم يدعون إلي مظاهرة مليونية في التاسع و العشرين من الشهر الجاري من أجل المطالبة بإصدار عفو شامل عن كافة السجناء السياسيين و من صدرت بضدهم أحكام بالإعدام في ظل النظام السابق.

 وعلم "الدستور الأصلي" أن هناك 18 مسجون سياسي آخرون في سجن العقرب  ينطبق عليهم نفس شروط الغفراج ولم ترد أي معلومات بشان الإفراج عنهم مما أصابهم بنوع من التزمر و الضيق الأمر الذي دفع بأسرهم اليوم للقيام باعتصام مفتوح في ميدان التحرير بدأ من مساء أمس لحين الإفراج عن زويهم  .

  من ناحية أخري أعلن الائتلاف الإسلامي الحر عن تدشين حملة لجمع مليون توقيع من أجل العفو عن السجناء السياسيين و من صدرت بحقهم أحكاما بالإعدام.

  وقال المهندس سيد عبد الفتاح منسق عام الائتلاف أن الحملة بدات من ميدان التحرير وسوف تنطلق إلي المساجد الكبري والأحياء السكنية و القري من أجل جمع التوقيعات والتقدم بها إلي المجلس العسكري و رئاسة مجلس الوزراء .

 وأضاف عبد الفتاح "للدستور الأصلي" أنه لا يعقل أن يسقط نظام مبارك ولم يطلق سراح سجناء عهده من الإسلاميين السياسيين الذي تعرضوا لأبشع أنواع التعذيب في عهد النظام السابق وحوكموا أمام محاكم استثنائية ظالمة بتهم ملفقة و اعترافات انتزعت تحت التعذيب وإلي الآن مازال 80 سجين منهم يقبعون في سجن شديد الحراسة بطرة.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل