المحتوى الرئيسى

مجموعة الاتصالات السعودية (STC): الايرادات ترتفع بنسبة 10%، وصافي الربح للربع الثاني بلغ 2,256 مليون ريال بارتفاع قدره 9% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، ويزيد بنسبة 43% مقارنة بالربع السابق. وتوصي بتوزيع مليار ريال لمساهمي الشركة

07/19 16:07

الرياض - 19 يوليو 2011م- قامت الشركة بالإعلان عن النتائج المالية الأولية الموحدة للفترة المنتهية في 30/6/2011م، حيث بلغت الايرادات للربع الثاني 13,880 مليون ريال مقابل 12,591 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 10%، كما بلغت خلال الستة أشهر 26,956 مليون ريال مقابل 25,111 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق بارتفاع قدره 7%. وبلغ الربح التشغيلي خلال الربع الثاني 2,783 مليون ريال مقابل 2,345 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 19%، كما بلغ الربح التشغيلي خلال الستة أشهر 5,452 مليون ريال مقابل 4,698 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 16%. وبلغ الربح قبل الاستهلاك والإطفاء والفوائد والزكاة والضرائب (EBITDA) للربع الثاني 5,086 مليون ريال مقابل 4,504 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 13%، كما بلغ خلال الستة أشهر 9,900 مليون ريال مقابل 8,964 مليون ريال للفترة المماثلة من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 10%. ويعزى ذلك لارتفاع الايرادات وتحسين الكفاءة التشغيلية لشركات المجموعة.

كما بلغ صافي الربح خلال الربع الثاني 2,256 مليون ريال مقابل 2,062 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق وذلك بارتفاع قدره 9% ومقابل 1,573 مليون ريال للربع السابق بارتفاع قدره 43%. ويُعزى ارتفاع صافي الربح للربع الثاني من عام 2011م مقارنة بالربع المماثل من العام السابق الى نمو الايرادات التشغيلية محليا بسبب نمو ايرادات خدمات النطاق العريض الثابت والجوال وخدمات المحتوى وكذلك نمو الايرادات الخارجية بسبب استمرار نمو العمليات للشركات التابعة.  كما أوصى مجلس ادارة شركة الاتصالات السعودية اليوم الاثنين 17/8/1432هـ الموافق 18/7/2011م  بتوزيع أرباح أولية مقدارها 1,000 مليون ريال عن الربع الثاني من العام المالي 2011م. 

وقد أوضح رئيس مجموعة الاتصالات السعودية المهندس سعود بن ماجد الدويش بأن نمو ايرادات الربع الثاني للمجموعة يعود للنمو القوي في ايرادات العمليات المحلية الذي شهد نموا في مستخدمي خدمات النطاق العريض (ثابت وجوال) حيث أن الشركة هي الوحيدة التي تقدم باقات شاملة للصوت والانترنت والتلفزيون الرقمي، في ظل وجود أكثر من 11 مليون من عملائها يستخدمون الانترنت بكافة تقنياته سواء السلكية واللاسلكية، فالشركة تمرر أكثر من 1,600 تيرابايت من اجمالي حركة الانترنت وبنسبة كبيرة تصل الى 90% من اجمالي حركة الانترنت بالمملكة. وكذلك يعود نمو الايرادات الموحدة الى نمو ايرادات العمليات الدولية التي أصبحت تشكل 34% من اجمالي الايرادات بسبب استمرار نمو العمليات للشركات التابعة والشقيقة حيث واصلت هذه الشركات استحواذها على حصص سوقية أكبر، وهذه الشركات مستمرة في توسعاتها الرأسمالية لغرض توسيع الشبكات القائمة ونشر شبكات الجيل الثالث المطور. 

وعلى مستوى العمليات المحلية، نمت إيرادات خدمات النطاق العريض والبيانات وخدمات المحتوى حيث انفردت الاتصالات السعودية بتقديم حلولا متكاملة وشاملة ومتعددة لمستخدمي الانترنت بالمملكة من خلال شبكات النطاق العريض (البرودباند) سواء شبكات الثابت أو الجوال وبمختلف التقنيات العالمية الحديثة (دي اس ال وشبكة الألياف البصرية FTTH وشبكة الجيل الثالث المطور HSDPA+ وقريبا شبكات الجيل الرابع LTE)، كما بادرت الاتصالات السعودية كأول مشغل اتصالات بالمملكة بإطلاق أول باقة انترنت بالمملكة بسرعة 100 ميجا للمنازل والتي سبق وقامت الشركة من خلالها بإطلاق باقة الخدمات التلفزيونية التفاعلية (انفجن) ولأول مرة بالمملكة والتي نما عدد المشتركين فيها بنسبة 717% خلال النصف الأول من العام 2011م حيث أن الشركة لديها أكبر شبكة الياف بصرية في المنطقة تم تصميمها على هيئة حلقات محمية وتبلغ اطوالها أكثر من 130 الف كيلو متر من الألياف البصرية الحديثة والتي تصل الى جميع مدن وقرى وطرقات المملكة. حيث تربط الشبكة بأكبر مشغلي الانترنت بالعالم من خلال عدة مسارات تصل سعتها الى 210 جيجا بايت في الثانية، وهي الأكبر في المنطقة من خلال عدة كوابل بحرية وبرية متفرقة شرقا وغربا.

وتجدر الاشارة الى أن عدد مشتركي خدمة النطاق العريض الثابت زاد بنسبة 15% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق، وكذلك زاد عدد مشتركي خدمة فيرف بنسبة 309% منذ بداية العام 2011م وذلك لتميز الخدمة بتوفير انترنت حقيقي وقيادة السوق نحو تطبيقات المنازل الذكية واحداث التغيير الأبرز في المنازل السعودية ونقلها الى العصر الحديث، كونها الأولى في المملكة التي توفر سرعات قياسية تمكن جميع أفراد العائلة من التصفح ونقل البيانات وتحميل البرامج وتنفيذ كافة التطبيقات، مثل: الألعاب الشبكية والتفاعلية والاتصال المرئي والتعليم الالكتروني عن بعد والخدمات الصحية والقنوات التلفزيونية عالية الوضوح (HD) وكذلك مشاهدة القنوات التلفزيونية التي تعرض المحتوى ثلاثي الأبعاد (3D). كما تم توفير أكثر من 2000 نقطة اتصال (Hot Spot) بخدمة الوايف فاي (Wi-Fi) التي يتم تقديمها حصريا ومجانا لعملاء خدمة أفاق DSL شامل وباقات برودباند جود وخدمة فيرف.

وبالنسبة للجوال فقد تميز النصف الأول من 2011م بارتفاع ايرادات خدمات النطاق العريض اللاسلكية بنسبة 83% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق. كما ارتفعت ايرادات الجوال المفوتر نتيجة زيادة مبيعات الأجهزة الذكية والاستخدام. كذلك ارتفع عدد الخطوط العاملة في الربع الثاني بنسبة 8% مقارنة بنفس الفترة من العام السابق وذلك نتيجة للجهود المبذولة لتطوير برامج المحافظة على العملاء و برنامج التميز وطرح الباقات المفوترة الجديدة وتوسعة الشبكة، حيث أن شبكة الجوال تغطي 99% من الطرق والمناطق المأهولة بالسكان، وتوفر في كل المدن ومعظم المحافظات خدمات النطاق العريض اللاسلكية بسرعات تصل إلى 42.2 ميجا بت/ثانية. وانفردت الشركة بتقديم عروض مميزة على الأجهزة الذكية ومواكبتها لأحدث الاصدارات لتمييز عملائها بتحقيق السبق لهم في الحصول على تلك الاجهزة، مثل تقديم جهاز iPhone 4 مع باقات جديدة تعد الأفضل في السوق السعودي إضافة إلى تقديم أجهزةSamsung Galaxy S2 و Motorola Zoom وجهاز HTC Desire HD بشكل حصري ولأول مرة في المملكة وأجهزة الكمبيوتر المحمول كما أننا شهدنا استمرار الإقبال على خدمات النطاق العريض اللاسلكي مثل باقات كويك نت التي تصل سرعاتها الى 42 ميجا بت / ثانية.

وقد استمر التطوير لخدمات المحتوى التي تخدم اكثر من ستة ملايين عميل لتصبح الشركة الرائدة في تقديم خدمات المحتوى التي تتناسب مع كافة شرائح المجتمع وبشكل متنوع يضمن تلبية رغبات جميع العملاء. كما واصلت الشركة الاستثمار في مجال التطبيقات الحديثة كونها من أهم ما يميزها تنافسيا بالسوق المحلي حيث تم تطوير العديد من التطبيقات الخاصة بالاتصالات السعودية ونشرها على Apple Store كما واصلت إطلاق التطبيقات الحصرية، وتسهيل الوصول إلى المحتوى المطلوب بشكل أفضل، كما واصلت الشركة تقديم الخدمات المبتكرة على شبكات التواصل الاجتماعي، وقامت أيضا بتقديم العروض على خدمات الجوال المفوتر ومسبق الدفع ومنها عروض مفاتيح التوفير وذلك بإطلاق المفتاح الخامس (مفتاح الطالب).

ومن جهة أخرى وتزامنا مع موسم الاجازات، قامت الشركة بتقديم عروض متنوعة للعملاء عند سفرهم للخارج، فمثلا تم توفير انترنت مجاني لمشتركي بلاك بيرى اثناء التجوال وذلك عبر طرح العديد من الباقات المتنوعة مثل الباقة المفتوحة وذلك لكي يتمكن عملاء الشركة المتجولين من تصفح الانترنت في الخارج وبلا حدود. وفي إطار التطوير المستمر وضمن الاولويات التي تقدمها الشركة لعملائها المتميزين أطلقت الشركة خدمة "التميز التفاعلية" المجانية والتي تمكن العميل من معرفة تفاصيل برنامج التميز وخدمة الكونسيرج الخاص بعملاء التميز.  

وفي قطاع الأعمال عززت الشركة من موقعها في هذا السوق حيث قامت الشركة خلال الربع الثاني بإطلاق العديد من الخدمات مثل خدمة "حلول القراءة الآلية للعدادات" والتي تمكن العميل من الانتقال من التعامل التقليدي اليدوي مع العدادات إلى تعامل عصري يتيح نقل البيانات عبر القراءة الآلية للعدادات (Telemetry or M2M) من خلال استخدام أحدث التقنيات بشبكة الجوال، إلى جانب خدمة جوال نقاط البيع المتنقلة (Point of Sales) التي تتميز بقدرتها على تنفيذ عمليات الشراء من خلال شبكة المدفوعات السعودية (SPAN) باستخدام تقنية الجوال، كما شملت الانجازات أيضاً إطلاق خدمة كويك نت أعمال التي تمكن العميل من  تصفح الانترنت والبريد الالكتروني بسرعات عالية تصل إلى 42 ميجا بت/ثانية.

ولخدمة عملائه في منشآت الأعمال المتوسطة، أطلق قطاع الأعمال مؤخراً باقة أعمال لايت المتميزة كأول باقة من سلسلة باقات أعمال والتي تشتمل على حلول اتصالات صوتية وخدمات بيانات متكاملة من مصدر واحد. وكذلك قام القطاع بإطلاق خدمة الرسائل الذهبية الموجهة خصيصاً للعملاء في قطاعي البنوك وكبار العملاء لتمكينهم من ارسال أكبر عدد من الرسائل الجماعية وفي وقت متزامن وفق سرعة ودقة عالية، كما تنفذ الشركة حاليا عددا من المشروعات العملاقة بمليارات الريالات مع جهات مختلفة. كل هذا من شأنه المساهمة في تطور القطاع وتعزيز حصة  الشركة في هذا السوق الواعد. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل