المحتوى الرئيسى

> هشام قنديل من رصيف الثوار بتونس إلي وزارة الري

07/18 21:01

 أكد د. هشام قنديل وزير الري أن الأولويات في ضوء متطلبات الثوار وقال أمس عقب لقائه رئيس الوزراء، إن ملف حوض النيل، وإعادة دور مصر الريادي في دول المنابع من أهم أولوياته..

كما قال إن الاهتمام بالفلاح وصغار المزارعين علي أجندة الوزارة في المرحلة المقبلة، وأيضاً استكمال تنفيذ خطة الوزارة لإدارة الموارد المائية بالتنسيق مع كل الوزارات وذلك بما يحقق زيادة إنتاجية المحاصيل وزيادة دخل المزارع.

وشدد علي أنه سيبذل مزيداً من الجهد لوقف التعديات والتلوث علي المجاري المائية، ومع التزامه ببرنامج زمني لتنفيذ المشروعات القومية في خطة الوزارة، وأنه لن يتهاون في محاسبة المقصرين.

في السياق ذاته شهدت أروقة الوزارة ارتباكاً بسبب إلغاء احتفالية كان قد أشرف علي تنظيمها الوزير السابق د. حسين العطفي، الذي غادر الوزارة دون حراسة وفي سيارة قادها أحد أقاربه طلبها بنفسه من المكتب بعد أن جمع جميع متعلقاته في الخامسة مساء أمس الأول.

يذكر أن الوزير الجديد كان يشغل منصب رئيس قطاع مياه النيل، وشارك في المظاهرات التي سبقت سقوط نظام زين العابدين بن علي أمام السفارة المصرية بتونس يرافقه بناته الخمس، وذلك من خلال توليه منصب كبير خبراء الموارد المائية بالبنك الأفريقي للتنمية، كما شارك في مظاهرات مماثلة للضغط علي مبارك بالتنحي.




أهم أخبار مصر

Comments

عاجل