المحتوى الرئيسى

"تضامن بنى سويف" تسند توزيع "كراتين رمضان" لفلول "الوطني"

07/18 19:38

تسببت مديرية التضامن الاجتماعى والإدارات التابعة لها بالمراكز فى حالة من الغليان بين جميع التيارات والقوى السياسية ببنى سويف بعدما قامت المديرية باستدعاء أعضاء المجالس المحلية المنحلة والمنتمين للحرب الوطنى المنحل وذلك لإسناد توزيع "كراتين" شهر رمضان الكريم التى تهديها القوات المسلحة للفقراء كل عام فى القرى والنجوع.
كانت مديرية التضامن الاجتماعى قد قامت اليوم الإثنين بتوزيع هذه الإعانات على إداراتها بالمراكز باستاد بنى سويف الرياضى والتى قامت بدورها بإسناد التوزيع إلى أعضاء المحليات ونواب الوطنى بالبرلمان المنحل "سرا".
قال محمد إبراهيم عويس أمين عام "التجمع" ببنى سويف إن إدارات الشئون بالمراكز قد قامت باختيار فلول الوطنى المنحل سرا.. وأسندت لهم هذه المهمة مع قدوم الشهر الكريم حتى يكون لهم دور فى المجتمع ووجود بين الناس في القرى والنجوع التى تتحكم فيها العصبيات القبلية.
أضاف عويس أن هذا يعتبر مخططا يقوم به الجهاز التنفيذى بالمحافظة لمحاولة فرض فلول النظام على الشارع مرة أخرى.. كما كانوا يفعلونه قبل الثورة مستغلين حالة البلاد ودخول شهر رمضان ومدى احتياج الفقراء لهذه الإعانات.
فيما أكد محمود يحيى الهلالى من شباب ائتلاف الثورة أن كل القرى والعزب بها جمعيات أهلية ولجان زكاة يقودها الآن رجال لا ينتمون للحزب المنحل إلى جانب الجمعيات التى أنشأها شباب الثورة بكل مكان فلماذا لا تسند إليها الأعمال؟.
أشار الهلالي إلى أن الجهاز التنفيذى بالمحافظة مازال متمسكا بفلول الحزب الوطنى فى 70% من الأعمال الاجتماعية والإدارية فى الريف بصفة عامة لأن العمد والمشايخ جميعهم كانوا أعضاء فى هذا الحزب وأحيانا أمناء للوحدات الحزبية واللجان فى بلادهم.
حاولت "بوابة الأهرام" الاتصال بمدير عام التضامن ببنى سويف لمعرفة حقيقة هذا الإجراء والترتيب بين الإدارات وأعضاء الوطنى فلم يرد.


رابط دائم:

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل