المحتوى الرئيسى

"التوك شو": "الروينى": الحديث عن تطهير القضاء "مصيبة".. "كمال الهلباوى": ليس من الوفاء للثورة الامتناع عنها..اهتمام موسع بأوائل الثانوية العامة

07/18 13:01

تناولت برامج التوك شو فى حلقة، السبت، العديد من القضايا الهامة، حيث أجريت البرامج حوارات مع أوائل الثانوية العامة واستضاف برنامج العاشرة مساء، الذى تقدمه الإعلامية منى الشاذلى، كلاً من الكاتب الصحفى سعد هجرس والكاتب الصحفى عبد الحليم قنديل والكاتب الصحفى زكى نبيل والإعلامى حسين عبد الغنى للحديث عن التطورات الحالية التى تشهدها البلاد وأجرى برنامج الحياة اليوم الذى يقدمه الإعلاميان شريف عامر ولبنى عسل، حوارًا مع وزيرى التربية والتعليم والتعليم العالى.

العاشرة مساء.. الروينى: الحديث عن تطهير القضاء "مصيبة".. لسنا مع الإخوان وأول مرة أعرف معنى السلفية فى أطفيح.. هجرس: المجلس العسكرى ينحاز للإسلاميين وأطالبه بالوقوف على مسافة متساوية من كافة القوى.
متابعة ماجدة سالم

أكد أحمد ماهر، المنسق لحركة 6 أبريل، أن جموع المعتصمين فى مصر تنتظر التعديل الوزارى حتى تقرر بعده الاستمرار فى الاعتصام من عدمه وعندما تلمس تطورا حقيقيا، مشيرًا إلى انتظارهم تلبية مطلب تغيير النائب العام الذى ينتمى للنظام السابق.

مضيفًا فى مداخلة هاتفية أن عشرات الشباب تراجعوا عن الإضراب عن الطعام بنسبة 40%، مؤكدًا على ضرورة أن يأتى التعديل الوزارى مرضياً للثورة مع وجود إعلان يوضح صلاحيات كل من مجلس الوزراء والمجلس العسكرى والنائب العام بعد تغييره.

الفقرة الأولى:

"لقاء مع أوائل الثانوية العامة"

أكدت إنجى صفوان، الحاصلة على المركز الأول، فى القسم الأدبى بمجموع 99% أنها ترغب فى دخول كلية بيزنس وإدارة أعمال لتعمل فى مجال البنوك والشركات مثل والدها، بينما أكد محمد مصطفى، الحاصل على المركز الأول مكرر فى قسم العلمى بمجموع 99.8 أنه انتظر مكالمة الوزير منذ الصباح لتأكده أنه سيكون ضمن أوائل الثانوية العامة، حيث يرغب فى دخول كلية الطب بجامعة الإسكندرية ويتخصص فى مجال الخلايا الجذعية.

بينما أشار أيمن سعيد الثانى مكرر بقسم علمى رياضيات بمجموع 99.4 إلى أن الثورة ساهمت فى تغيير الكثير فى الكيان التعليمى حيث أصبح بإمكان خريجى المدارس الخاصة مثله أن يصعد ضمن أوائل الثانوية العامة لأن هذا المبدأ لم يكن يطبق فى السابق مطالبا بالاهتمام بالجانب العلمى والتطبيقى فى المدارس قائلا "ياريت وزير التعليم ميتغيرش لأنه بشرة خير علينا ولازم يكون موجود".. فيما أهدى البرنامج شاشة بلازما كهدية النجاح لكل طالب منهم.
الفقرة الثانية:
الضيوف:

الكاتب الصحفى سعد هجرس

الكاتب الصحفى عبد الحليم قنديل

الكاتب الصحفى زكى نبيل

الإعلامى حسين عبد الغنى

أكد الكاتب الصحفى سعد هجرس، أن هناك استقرارا كبيرا فى مجلس الوزراء حول وجود الدكتور حازم الببلاوى كمسئول عن الحقيبة الاقتصادية والدكتور على السلمى كبديل للدكتور يحيى الجمل ويقوم تقريبًا بنفس مهامه، مشيرًا إلى وجود جدل كبير حول ثلاث شخصيات هم الدكتورة فايزة أبو النجا والدكتور سمير رضوان واللواء منصور العيسوى باعتبارهم من النظام السابق موضحا وجود مؤشرات أخرى لبقائهم كخبرات لا يجوز التفريط فيها.

وأضاف هجرس أن الدكتور حازم الببلاوى اشترط تولى المجموعة الاقتصادية كاملة مما يشير إلى استبعاد الدكتور سمير رضوان ليحل محله، منتقدًا الأخبار التى تداولتها بعض المواقع الإلكترونية مثل بوابة الأهرام عن ترشيح الدكتور إبراهيم بدران كوزير للصحة رغم بلوغه سن التسعين حيث كان وزيرًا للصحة منذ ثلاثين عامًا قائلا "كل واحد بيرشح أصحابه والذين يرفضون الحقائب الوزارية كثيرون فى هذا التعديل".

وأوضح هجرس أن الدولة فى عهد مبارك كانت مملوكية وأن التحدى الآن فى تحقيق الدولة المدنية أم بقائها عسكرية مشيرا إلى أن التباطؤ الذى يحدث الآن يعد تواطؤًا بسبب توكيل تحقيق أهداف الثورة لآليات غير ثورية.

وعلى جانب آخر أكد الكاتب الصحفى عبد الحليم قنديل أن التعديل الوزارى يعد محرقة جماعية للشخصيات اللامعة، مشيرا إلى أن الفكرة الأساسية والتناقض الجوهرى فى التعامل مع إدارة الثورة بالقوانين العادية قائلا "هناك نظرة للثورة باعتبارها مرض ولابد أن نعترف أن الفترة الانتقالية تأسيسية وليست فترة وتعدى.

ولا أحد يحدثنا عن شرعية المجلس العسكرى لأن الشرعية فقط للثورة " موضحا أن الدكتور عصام شرف هو أول رئيس وزراء تتوافر له قوة دفع من الشارع، ورغم ذلك لم يصنع المعجزات، رافضًا التفاف المجلس العسكرى حول المشكلة بتجاهل مطالب الثوار الأساسية فى بيانه الأخير واستبدالها بالحديث عن المستقبل مشيرا إلى أنه استخفاف بمعنى الثورة.

وفى مداخلة هاتفية صرح اللواء حسن الروينى، قائد المنطقة العسكرية المركزية، بأن المجلس الأعلى للقوات المسلحة يريد دولة مدنية حديثة، مطالبا بعدم اختزالها فى التعديلات الوزارية وأن الإعلان الدستورى أوضح اختصاصات كل من رئيس الحكومة والمجلس العسكرى قائلا "رئيس الحكومة ليس من اختصاصاته تعيين وزراء، وإنما هو دور المجلس العسكرى الذى يقوم بتعيين الرئيس ونائبه والوزراء ونوابهم وهناك خطاب تكليف لعصام شرف بتشكيل الحكومة ولا داعى للحديث عن صلاحيات رئيس الوزراء".

وأكد الروينى أن المجلس العسكرى لا يتدخل فى اختصاصات الحكومة إلا بما تقتضيه مصلحة مصر مشيرا إلى الموازنة العامة التى رفضها المجلس لأنها تعتمد على الاقتراض وتزيد من ديون مصر وأعباء الجيل القادم قائلا "رفضناها لأننا فى مرحلة انتقالية ولم نرد أن يتهمنا الشعب بتوريط مصر وزيادة ديونها كما رفضنا بند زيادة المرتبات لأنه سيدفع مصر لاقتراض 9 مليارات دولار من الخارج ونحن كمجلس وطنى عندما رفضنا الموازنة لأنها لا تحقق مصلحة الشعب اتهمنا بالتدخل فى شغل الحكومة وإضاعة مكتسبات الثورة".

وردًا على اتهام البعض بأن المجلس العسكرى لا يفهم فى السياسة ومطالبته بعدم التدخل فيها أشار الروينى إلى أنه يحمل ماجيستير دراسات إستراتيجية من أمريكا وليس هناك قائد فى الجيش إلا ويحمل شهادة تؤكد فهمه الجيد للسياسة إلا أنهم لا يعملون بها قائلا "كلنا مؤهلون مدنيًا وعسكريًا والجيش عمره ما انفصل عن الشعب ويشعر بأحاسيسه".

وعن التساؤلات التى تثار حول تصميم المجلس العسكرى على إجراء الانتخابات أولا أنه فى استفتاء 19 مارس الشعب هو من وضع خارطة طريقه التى يرغبها، نافيًا أن المجلس يصدر مراسيم بقوانين دون دراستها جيدًا مستشهدًا بقانون مجلسى الشعب والشورى قائلا "مفيش مرسوم بقانون بيصدر إلا بالرجوع لجهات الطعن مثل المحكمة الدستورية ومراجعته جيدًا حتى يخرج مكتملا دون قصور".

وعن عدم استجابة المجلس الأعلى للمطالب المتعلقة بالمحاكمات أكد الروينى أن القضاء سلطة مستقلة لا يجوز لأحد أن يتدخل فيها قائلا "الحديث عن تطهير القضاء مصيبة وممكن نقول بدل كلمة التطهير ضبط الأداء والمجلس لا يتدخل فى أحكام القضاء وعلانية المحاكمات منصوص عليها فى الإعلان الدستورى ومحاكمة قتلة الثوار لم يمنعها المجلس العسكرى لأنه أول من قدم الدعم لأسر الشهداء بـ100 مليون جنيه".

وأضاف الروينى أن رئيس محكمة الاستئناف قام بتفريغ دوائر ولجان بعينها لنظر قضايا قتل الثوار والفساد قبل 8 يوليو قائلا

"المجلس العسكرى لم يعط توجيهات للنائب العام أو وزير العدل أو القضاء ولم نصدر أوامر بعدم تفعيل قانون الغدر وهو قانون الفساد السياسى الموجود حتى الآن، ولم يتم إلغاؤه مطلقا حتى عند صدور الإعلان الدستورى لأن القوانين لا تلغى".

وردًا على الاتهامات الموجهة للمجلس العسكرى بانحيازه لتيار الإسلاميين قال الروينى "لسنا مع الإخوان المسلمين، كما يدعى البعض، ولو محمد حسان لم يذهب لأطفيح كانت هتولع ولم أستعن به فقط بل جئت بعمرو خالد وخالد يوسف والإفتاء والأوقاف وأقسم بجلال الله وبشرفى العسكرى إنى أول مرة أعرف يعنى إيه سلفى فى أحداث أطفيح".

وقال الروينى "ليس لنا أهداف أو طموحات أو تطلعات أو رغبة فى الاستمرار أو طمع فى المستقبل ومعظمنا بعد 6 أشهر سيخرج على المعاش ونحن كمجلس كل ما نفعله للتاريخ" منتقدًا بعض الأقوال التى تشير إلى أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة وكيل الشعب والثورة قائلا "نحن شركاء ولسنا وكلاء " مشيرا إلى أن دورهم منذ تولى إدارة البلاد هو تكوين برلمان منتخب يليه دستور قوى ثم رئيس جمهورية له صلاحيات محددة.

وأشار الروينى إلى أن المجلس العسكرى شعر بنكسة شديدة عندما تسلسلت الأحداث أمامه سريعًا بداية من تهديدات الثوار بغلق قناة السويس، ووقف مترو الأنفاق، ومهاجمة البورصة وتعطيل الطرق الدولية والتجارية، وضبط أجانب فى بعض المحافظات، قائلا "عاوزين بعد كل الأحداث دى اللواء الفنجرى يطلع يضحك ويبقى سعيد وهوه بيقول البيان".

"90 دقيقة": اللواء المهدى ينفى اعتراض المتظاهرين له دخول ميدان التحرير.. "كمال الهلباوى": ليس من الوفاء للثورة الامتناع عنها يومًا واحدا والاعتصام مثل صيام التطوع وحضور اعتصامات الجمعة مثل صيام الفرض

متابعة أحمد زيادة

- اللواء المهدى ينفى اعتراض المتظاهرين له دخول ميدان التحرير

- مسيرة من ميدان التحرير لدار القضاء العالى للمطالبة بإقالة النائب العام وسرعة القصاص من قتلة الثوار

أكد المستشار محمود الخضيرى نائب رئيس محكمة النقض الأسبق أن النائب العام محصن له حصانة قضائية ولا يجوز نقلة من مكانة لأننا كمستشارين كافحنا سابقا لإعطاء النائب العام هذه الحصانة التى ليست ضد الشعب، وإنما ضد السلطة التنفيذية التى كانت تستغل سلطتها سابقًا لإرهاب النائب العام بأى شكل من الإشكال وأن تحميل كل المسئولية للنائب العام ظلم كبير لأن النائب العام ليس له سلطة التحقيق وسلطة البحث والتحرى سلطة الأجهزة الأمنية والأجهزة الأمنية متقاعسة عن كثير من الأمور وأشار إلى أن التباطؤ فى الإجراءات النائب العام معذور فيها.

وأوضح الخضيرى أنه لا يجوز نقل النائب العام أو إقالته من منصبه إلا بعد الإحالة للمعاش أو رغبته هو فى ذلك أما مسألة فصله أو نقله فهى مسألة ضد القانون والقانون لا يسمح بذلك.

وأضاف الخضيرى فى مداخلة هاتفية أنه كان من الأدعى المطالبة بإقالة القضاة الفاسدين مثل عادل عبد السلام جمعة، الذى حيرنا على حد تعبير الخضيرى، والذى يتولى أهم قضية من قضايا المتظاهرين وهى قضية العادلى.

وناشد الخضيرى الجميع ألا يوجهوا الاتهامات للنائب العام جزافًا حتى لا تنحرف هذه الكيانات عن مسارها.

وأوضح الخضيرى أن النائب العام لا يقوم بالتحقيق وحده ولأن جرائم الكسب غير المشروع تابعة لوزير العدل وليس النائب العام وأن من يقوم بالتحقيق فى واقعة مثل موقعة الجمل مجموعة مستشارين منتدبين من وزارة العدل يقومون بالتحقيق فى القضايا وبعد ذلك يتم إحالتها للنائب العام.

- تأجيل اللقاء المرتقب بين البابا شنودة والمرشد العام للإخوان

- إعلان نتائج امتحانات الثانوية العامة

- أول تطبيق لقرار السماح بالتصوير داخل المحاكمة فى قضية تصدير الغاز الإسرائيلى لجلسة 10سبتمبر المتهم فيها سامح فهمى وزير البترول السابق.

- نبيلة عبيد تنفى ما تردد عن وجود علاقة بينها وبين وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلى.

- تشييع جنازة الشهيد مصطفى أحمد حسن من مستشفى قصر العينى بميدان التحرير

الفقرة الأولى:
الضيوف

"أوائل الناجحين فى امتحانات الثانوية العامة"

أكد الطلاب أوائل الثانوية العامة أن أهم شىء للتفوق هو تنظيم الوقت وأن الدافع كان عدم الاستسلام للأحداث وهم فى أول ثانوية بعد الثورة إلا أنهم أجمعوا على أن بعض الأخطاء الإملائية فى كتب الوزارة، ومن العيب أن توجد به مثل هذه الأخطاء وأخطاء فى إجابات الأسئلة وأن دور المدرسة أصبح هامشياً والاعتماد أصبح على الدروس الخصوصية.. وأن هناك خداعا حين يقال عن مدرسة ما أنها نموذجية وطلابها مثاليون على حين أن هناك من يصل إلى الإعدادية ولا يستطيع القراءة أو الكتابة وأن أغلب الطلبة يعتمدون اعتماداً كلياً على الغش

واتفقوا فى النهاية على أن المسألة مسألة ضمير ورقابة.

الفقرة الثانية:
الضيوف:

كمال الهلباوى، المتحدث الرسمى السابق باسم جماعة الإخوان المسلمين.

نجيب جبرائيل رئيس منظمة الاتحاد المصرى لحقوق الإنسان

أمين إسكندر وكيل موسى حزب الكرامة

محمد الأشقر المنسق لحركة كفاية

أكد أمين إسكندر وكيل مؤسسى حزب الكرامة، أن ميدان التحرير هو لاستعادة كرامة المصريين واتفق الثوار على مطالبهم، ولكن عليهم أن يعلموا أن هناك محرمات منها التصادم مع القوات المسلحة.

وأضاف اسكندر أن آليات النظام السابق ما زالت موجودة، ولذلك نجد كثرة الاعتصام، مؤكدًا أن هناك بعض أعمال التميز وكيف يكون محافظة يكون المحافظ فيها قبطى ثم يأتى محافظ آخر مسيحى لقنا وكأنها ولاية قبطية.

من جانبه قال كمال الهلباوى، المتحدث الرسمى السابق، باسم جماعة الإخوان المسلمين، إن أخطر العهود فترات الانتقال وأنه ليس من الوفاء للثورة الامتناع عنها يومًا واحدًا وأن الاعتصام مثل صيام التطوع وحضور اعتصامات الجمعة مثل صيام الفرض كل مستطيع يذهب إليه.

وأننا أمام نظام حاكم لا يتعامل مع القضايا المطروحة بالشكل المناسب لأن المجلس بشر يخطئ ويصيب، وأشار إلى أنه لا يوجد متحدث باسم الثورة سوى الشعب المصرى.

وأشار نجيب جبرائيل إلى أن الثورة امتزجت فيها دماء المصريين وأن المسلمين كانوا من المطالبين بحقوقنا، والتى كانت من أهم متطلباتها إرساء العدالة الاجتماعية، لذلك قامت الثورة من أجل تغيير نظام ولأن أغلب الوزراء كانوا من النظام القديم أوجدت ما يسمى الحواجز النفسية، وبالإضافة إلى عدم وجود شىء ملموس.

كما طالب جبرائيل بإلغاء المحاكمات التى تتم تحت حكم عسكرى

وأكد محمد الأشقر، منسق حركة كفاية، أن هناك سقطة لشرف وهى مناداته لكل قوى من ائتلافات الثورة ترشيح أسماء وأن ما يهمنا توجه الوزارة وليس اسم الوزير.

الفقرة الأخيرة:

الضيف الداعية الإسلامى د فتحى الحلوانى

أكد د فتحى الحلوانى على استحضار عظمة الإسلام فى قبول الآخر وأن الخطاب الدينى من أهم مفاهيمه الوسطية والخروج من الجمود الذى يقتل أى إبداع قال تعالى "وكذلك جعلناكم أمة وسطا" والوسط العدل وهو قسمة لكل مناحى الحياة وأن أسباب ضياع الوسطية التعدى على الفطرة.

وأشار فتحى إلى أن دولة القانون القنون لابد أن تعمل بالوسطية الإسلامية كمشروع حضارى والوسطية هى الإسلامية الجامعة وأكد فتحى أنه لتحقيق الدولة المدنية لابد من وجود الجيش والشرطة ولن تقوم إلا بهذين وإن العرب فى حاجة إلى بناء مصر حتى الأعداء لأن عدواً عاقلاً خير من صديق أحمق.

"الحياة اليوم": وزير التربية والتعليم: نتيجة الثانوية العامة هذا العام أعلى من السنوات السابقة، وأن النظام الدراسى فى مصر عقيم يعتمد على الحفظ.. وزير التعليم العالى: ضرورة الحفاظ على جامعة النيل كأول جامعة بحثية مصرية.
متابعة رانيا عامر
الأخبار:

-وزير التربية والتعليم يعتمد نتيجة الثانوية العامة ونسبة النجاح 82% للمرحلة الأولى و87% للمرحلة الثانية.

-بيان المجلس العسكرى رقم 68 " حق التظاهر السلمى وحق الاعتصام بدون تعطيل عجلة الإنتاج ومصالح المواطنين.

-رئيس مجلس الوزراء يقبل استقالة وزير الخارجية محمد العرابى.

-الدكتور عصام شرف يواصل مشاوراته مع المرشحين الجدد لتولى الحقائب الوزارية.

-محكمة جنايات القاهرة قررت تأجيل محاكمة سامح فهمى فى قضية تصدير الغاز لإسرائيل لجلسة 9 أكتوبر المقبل.

-المستشار أحمد البرديسى جدد حبس وزير الزراعة الأسبق أمين أباظة 15 يومًا على ذمة التحقيقات بتهمة الاستيلاء على 10 آلاف فدان فى سيناء.

-الهدوء يسيطر على ميدان التحرير واللجان الشعبية تقبض على 2 من البلطجية.

-السفيرة الأمريكية الجديدة أن باترسون بالقاهرة، تعلن عن استمرار بلادها فى دعم وتمويل منظمات المجتمع المدنى المصرى.

أكد المحامى عصام سلطان، نائب رئيس حزب الوسط، على كلام السفيرة لدعم مصر أشبه بأن بداية القصيدة كفر.. مشيرا إلى أن حزب الوسط قدم دعوى للنائب العام بخصوص تلقى منظمات المجتمع المدنى 40 مليون دولار من أمريكيا، ولم نجد أى رد على البلاغ حتى الآن، مؤكدا على إرسال صورة من تلك الدعوى لرئيس مجلس الوزراء الدكتور عصام شرف.. وأضاف سلطان خلال مداخلة هاتفية بأن أمريكا تابعت الثورة المصرية عن طريق التليفزيون، وأن الولايات المتحدة الأمريكية دعمت النظام السابق بصورة كبيرة، وبمجرد سقوطه خسرت كثيرًا فإنها الآن تريد تعويض ذلك.. واعتقد سلطان بأن أمريكا دفعت وصرفت أكثر من 500 مليون دولار لمنظمات لم تعلن حتى ذلك الوقت عن أسمائها.

الفقرة الأولى

"وزير التربية والتعليم مع أوائل الثانوية العامة"

الضيوف:

الدكتور أحمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم.

جورج صموئيل، الأول علم رياضة.

رهف محمد عبد الرحمن، الأولى علم علوم.

شروق إمام على، الأولى أدبى.

أكد الدكتور أحمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم أن توليته مسئولية الوزارة والعملية التعليمية، أثناء أحداث الثورة وتوقف الدراسة كانت مسألة صعبة، ولكن بالرغم من كل المعوقات التى تعرض لها إلا الدراسة استمرت وانتظمت، وامتحانات النقل انتهت بشكل جيد، ولم يحدث تسرب فيها، وأن نتيجة امتحانات الثانوية العامة هذه العام أفضل من السنوات السابقة، ونسبة النجاح هذا العام أعلى من السنة الماضية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل