المحتوى الرئيسى

استحقاق ايلول وانهيار السلطة بقلم:مازن الشاعر

07/18 13:00

بسم الله الرحمن الرحيم

لقد اقتربت ساعة الحسم بل اقتربت ساعة الصفر . استحقاق ايلول يعني رفض الادارة الامريكية لعضوية فلسطين في هيئة الامم المتحدة وان اعتراف الجمعية العمومية ما هو الا هراء فارغ...

من سذاجة الانسان العربي العادي والرسمي اننا تشدقنا وراء انتخاب الرئيس الزنجي اوباما ليحقق لنا الحلم المنشود.. وهذا ما يدل على مدى وعمق الهزيمة والانهيار العربي.

ان الرئيس اوباما من اشد المخلصين والحريصين على ارضاء اليمين الاسرائيلي ومن المتشددين بالتسمك بالتوراة ليبتعد كل البعد عن الادعاء الذي اعتبره من خلال الاستطلاعات السابقة بالتشكيك انه مسلم اذ كانت نسبة الاستطلاع ان 46% يعتبرونه مسلم..

امام هذا الادعاء ولاسباب اثنية عرقية كانت ردة فعل الرئيس امام شعب الله المختار الانصياع التام والمطلق للسياسة اليمينية الاسرائيلية......

لقد ادرك الرئيس ابو مازن عبثية التفاوض والاستمرار امام السراب والمجهول وانه ضحك على الاذقان ولم يبق شيء ولم يكن بيدنا شيء سوى الوهم وهيكلية وزارات ومراسيم فارغة بلا سلطة بالمطلق ..فقط تتعدى صلاحيات رؤساء البلديات او المجالس المحلية بقليل ان لم تكن اقل بغالب الاحيان..

الازمة المالية التي تفجرت الان

وان السلطة غير قادرة على دفع نصف راتب الشهر القادم هذا يعني ان الخيار الاخير الذي لوح فيه فخامة الريس قادم لا محالة الا وهو انهيار السلطة وليس حلها...

ان تاخر بل امتناع الدول العربية عن دفع الالتزامات المالية بامر من امريكا وان وقف المساعدات الامريكية بالفترة القادمة البالغة 500 مليون دولار وامتناع اسرائيل عن دفع الاستحقاق الضريبي هذا يعني افلاس تام وتعطل عجلة الحياة بالمطلق بمناطق السلطة وغزة..

لقد امتنعت الدول العربية عن دفع استحقاقاتها من اجل ارضاء اسرائيل قبل امريكا لان سر استقرار أي نظام عربي ينبع من رضى الكنيست الاسرائيلي عنه

ليصبح نظاما حضاريا عالميا لا يقاوم السامية ويعيش بمنظومة الديمقراطية الغربية..

بل هو نظام مقبول من حيث العولمة والتقدم والحضارة الانسانية المتحضرة...

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل