المحتوى الرئيسى

"مؤشر الوداد" يظهر انهيار "سهم "الأهلي!

07/18 09:48

دبي - خاص (يوروسبورت عربية)

تعادل الأهلي مع الوداد البيضاوي الأحدث في القاهرة بثلاثة أهداف لمثلهم بدوري أبطال أفريقيا لم يكن محبطا لجماهيره فقط لخسارته نقطتين ثمينتين على ملعبه، بل لأن النتائج السابقة المشابهة ارتبطت بنتائج كارثية للعملاق المصري.

وبالرغم من أنها المواجهة الأولى مع الوداد، فإن الفريق القاهري واجه الفرق المغربية في البطولات الأفريقية في 10 مباريات، حددت نتائجها مستقبله سواء باعتلاء منصات التتويج، أو الخروج بشكل مهين لأبرز أبطال القارة السمراء.

 

قاعدة لم تخطئ

وفشل الأهلي في تحقيق الفوز في القاهرة مرتين خلال بطولتين لم ينجح في الظفر بلقبهما، في حين أنه حقق الفوز ببطولتين تغلب فيها على منافسه المغربي في القاهرة.

ففي 1999 التقى الأهلي مع الرجاء البيضاوي في المباراة الافتتاحية لدور المجموعات، حيث سقط على ملعبه بهدف في الدقيقة الأخيرة.

وتسببت النتيجة السلبية في المباراة الأول في احتلال الفريق القاهري المركز الثاني في مجموعته خلف هارتس أوف أوك الغاني، ومن ثم الخروج من البطولة، حيث كان يقتضي النظام بتأهل المتصدر فقط للنهائي.

وفي 2002 كان الأهلي خارج المنافسة رسميا عندما التقى مع الرجاء البيضاوي في القاهرة، لكنه مع ذلك فشل في الحفاظ على تقدمه على الفريق المغربي 3-1 ليكتفي بالتعادل 3-3، في واحدة من أكثر البطولات كارثية لبطل مصر، حيث احتل المركز الأخير في مجموعته، محققا فوزا واحدا فقط في ست مباريات.

 

الفوز في القاهرة يساوي اللقب

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل