المحتوى الرئيسى

الأهلي يتعادل مع الوداد بثلاثية في مباراة الأخطاء الدفاعية

07/17 23:34

بعد أن لعبت أخطاء المدافعين دوراً كبيراً في الأهداف الستة، خطف الوداد البيضاوي المغربي نقطة  التعادل الغالية أمام الأهلي باستاد الكلية الحربية بثلاثة أهداف لكل منهما في المباراة التي اقيمت بينهما على استاد الكلية الحربية بدون جماهير، ليعود الفريق المغربي بنقطة تعادل غالية جعلته يتصدر  المجموعة بفارق الاهداف عن باقي اندية المجموعة الثانية

 بدأ الأهلي بتشكيلته المعتادة بعد عودة سيد معوض للتشكيلة الأساسي، ودفع مانويل جوزيه بأحمد عادل في حراسة المرمى، وفي الدفاع شريف عبد الفضيل وأحمد السيد، ووائل جمعة، وفي الجبهة اليمنى أحمد فتحي، وفي اليسار سيد معوض، وفي الوسط حسام غالي، وحسام عاشور، وفي الهجوم دومنيك، ومحمد ناجي (جدو)، وعماد متعب.

جاءت بداية المباراة على غير المتوقع بعد أن نجح الوداد في إحراز هدف التقدم في الدقيقة الأولى من خطأ قاتل لشريف عبد الفضيل في مرماه، ولكن عماد متعب أدرك التعادل سريعا بإحرازه هدف في الدقيقة الثالثة من تمريرة رائعة لدومينيك.

وشكلت الهجمات المرتدة للوداد خطورة كبيرة على مرمى الأهلي مع استمرار الأخطاء الدفاعية، وكاد محمد رابح، ومحسن ياجور أن يحرزا هدفين للفريق المغربي، لولا تألق الدفاع الأحمر.

وعاد الهدوء مرة أخرى للمباراة بعد أن انحصر اللعب في وسط الملعب، واحتسب الحكم الجامبي ضربة جزاء للأهلي بعد أن لمست الكرة يد مدافع الوداد، لينجح وائل جمعة في ترجمتها لهدف الثاني في الدقيقة 23.

وحاول الأهلي بعد الهدف السيطرة على وسط الملعب مع الاعتماد على تحركات جدو ودومنيك، ونفس الحال للوداد الذي حاول استغلال الأخطاء الفادحة لمدافعي الأهلي، لينتهي الشوط الأول بتقدم الأهلي بهدفين مقابل هدف.

 وفي الشوط الثاني حاول الأهلي تكثيف الضغط الهجومي لإحراز الهدف الثالث استغلالا لضعف الحالة الفنية لمدافعي الوداد، ولكنها لم ترقَ إلا الخطورة الكاملة  ونجح الوداد في استغلال  الاخطاء الدفاعية للاهلي ونجح محسن ياجور من احراز الهدف الثاني في الدقيقة 61  وضغط الاهلي بكل خطوطه على امل احراز هدف التقدم.

وحاول جوزيه علاج الاخطاء الدفاعية بالدفع برامي ربيعة بدلا من احمد السيد في الدقيقة 67  ثم دفع جوزيه بالوافد الجديد سيد حمدي بدلا من  جدو في الدقيقة 71  واستغل الاهلي التفوق الهجومي ونجح دومنيك داسيلفا  من احراز الهدف الثالث في الدقيقة 75  من تمريرة رائعة من حسام غالي.

وفي الدقائق الاخيرة من المباراة دفع المدرب البرتغالي بمعتز إينو بدلا من  دومينيك المصاب  للحفاظ على نتيجة المباراة والخروج بالنقاط الثلاثة.

واستمرت الاخطاء القاتلة لشريف عبد الفضيل مدافع الأهلي حتى نجح محسن ياجور من إحراز الهدف الثالث في الدقيقة  88 لتنتهي المباراة بالتعادل الإيجابي بثلاث اهداف لكل منهما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل