المحتوى الرئيسى

شكوك حول تدبير حريق بمقرِّ الوطني المنحل بدمياط

07/17 22:55

دمياط- محمد محمود:

نشب حريق هائل مساء اليوم الأحد بمبنى الحزب الوطني المنحل المطل على كورنيش النيل، والمجاور لمبنى محافظة دمياط، أدى إلى تدمير الطابق الأخير للمبنى بشكل كامل.

 

وهرعت سيارات الإطفاء ورجال الدفاع المدني وقوات من الشرطة والجيش إلى المبنى، واستخدم رجال الإطفاء الرافعات لإطفاء الحريق، فيما قام أفراد من الجيش بمساعدة بعض المواطنين بكسر الباب الحديدي للمبنى والصعود للدور الأخير؛ لإطفاء الحريق والسيطرة على النيران، كما قام رجال المرور بغلق طريق كورنيش النيل من أمام مبنى المحافظة لحين السيطرة على الحريق.

 

ومن جانبه، قال محمد صلاح، سكرتير عام محافظة دمياط، ردًّا على سؤال لـ"إخوان أون لاين" حول إمكانية أن يكون الحريق مدبرًا: لا يمكن لأحد أن يقول أي أسباب؛ لأن الأمر متروك للنيابة، وسيتم التحفظ على المبنى وغلقه بأمر النيابة؛ لحين انتهاء التحقيقات.

 

واستبعد سالم حفيلة، مقرر لجنة الحريات بنقابة المحامين بدمياط، أن يكون الحريق متعمدًا بغرض حرق الملفات الموجودة ومحاضر الجلسات داخل مبنى المجلس المحلي والحزب الوطني من أجل إخفاء جرائم الفساد، وخاصة بعد قرار حلِّ المجالس المحلية.

 

وقال عبد الرحمن آدم، أحد شهود العيان: أنا كنت داخل مستشفى دمياط العام وفوجئت بضجة كبيرة بالخارج، فقمت بمشاهدة الحريق من نافذة الدور السادس من المستشفى، ورأيت النار تلتهم الدور الأخير من المبنى في أقل من دقيقة واحدة، وتجمع الشباب بشكل سريع للمساعدة في إطفاء الحريق، وبذلوا مجهودًا كبيرًا حتى وصل رجال الإطفاء".

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل